رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

القصة الكاملة لأزمة رضوى الشربيني: موقفها من الحجاب ودعم عبدالله رشدي

كتب: آية المليجى -

01:52 م | الثلاثاء 15 سبتمبر 2020

رضوى الشربيني

أزمة ما زالت مستمرة تلاحق الإعلامية رضوى الشربيني، عقب قرار المجلس الأعلى للإعلام لإحالتها للتحقيق، بسبب تصريحاتها المثيرة للجدل عن الحجاب، في إحدى حلقات برنامجها "هي وبس".

أزمة رضوى الشربيني، انقسمت حولها الآراء ما بين المؤيد لها وإطلاق حملة بعنوان "ادعم رضوى الشربيني"، وما بين من اختلف حول حديثها المثير.

ويرصد "هن" تفاصيل القصة الكاملة لأزمة رضوى الشربيني بداية من تصريحاتها، حتى أول تعليق لها على قرار الأعلى للإعلام.

رضوى: المحجبة أحسن من اللي مش محجبة

البداية جاءت من حلقة 10 سبتمبر الجاري، حينما وجهت "رضوى" رسالتها للمحجبات في برنامجها "هي وبس": "إوعي تقلعي الحجاب.. المحجبة أحسن مني وأحسن من اللي مش محجبة 100 ألف مرة". 

واستطردت "رضوى" في رسالتها: "المحجبة أحسن عند ربنا من غيرها.. لأن اللي مش محجبة شيطانها أشد منها.. فمتخليش شيطانها يأثر عليكي وتخلعيه". 

ردود أفعال غاضبة.. ورضوى: أنا أفورت

تصريحات الإعلامية رضوى الشربيني في برنامجها، أثارت غضب العديد من متابعيها، خاصة من الفتيات غير المحجبات، وفي الحلقة التالية من البرنامج، أوضحت "رضوى" حديثها، إذ قالت: "لما اتكلمت قعدت أشكر جدًا في المحجبات واللي مش محجبات حسوا أنهم مش كويسين.. حقيقي أنا بعتذر جدًا لو فهمتوا ده، مفيش حد هيدخل جنة أو نار غير ربنا".

وتابعت "رضوى": "أنا كنت أقصد أن المحجبة عملت اللي عليها أكتر من اللي مش محجبة.. وده ملهوش علاقة أن اللي مش محجبة مش كويسة، يبقى كده بقول على نفسي إني مش كويسة، وفي الآخر ربنا بيحكم".

واختتمت "رضوى" تعليقها: "اتفرجت على الفيديو بتاعي لقيت نفسي أفورت وليكم الحق تزعلوا، حقكم على رأسي".

المجلس الأعلى للإعلام يحيل رضوى للتحقيق

توضيح الإعلامية رضوى الشربيني عن تصريحاتها فيما يخص الحجاب، لم ينه الأزمة، فردود الأفعال الغاضبة أدت لتدخل المجلس الأعلى للإعلام لتنظيم الإعلام، بفتح تحقيق عاجل معها في الشكاوى التي تلقاها المجلس بشأن حديثها عن حول غير المحجبات.

ادعم رضوى الشربيني

قرار إحالة "رضوى" للتحقيق، أعقبه حالة دعم لها، عبر منصات السوشيال ميديا، إذ أطلق هاشتاج "ادعم رضوى الشربيني"، لمساندتها في أزمتها، الهاشتاج دونته الفتيات باللغتين العربية والإنجليزية، مرفق به منشورات داعمة للإعلامية.

عبدالله رشدي يدعم رضوى الشربيني

وفي خطوة غريبة، فالإعلامية رضوى الشربيني، المميزة بدفاعها عن النساء وحقوقها ووضع الكتالوج الخاص للتعامل مع الرجال، لقت الدعم من الداعية عبدالله رشدي، المثير دائمًا للجدل في تصريحاته ومواقفه.

ودافع "رشدي" عن "رضوى" عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قائلًا: "شاهدت مقطعًا للمذيعة رضوى الشربيني.. تدعو فيه للتمسك بما فرضه الله من الحجاب.. وتشدُّ على يد نسائنا المُحتجباتِ.. وتؤكد أن الالتزام بالحجاب عند الله خير من تركه".

ووصف حديثها بـ"‏كلمات حقٍّ جريئة تستحق الدعم"، متابعًا دفاعه عنها بقوله: "لا اللوم، لكنَّ بعضهم صارت دعوة الخير ثقيلةً على نفوسهم فيحاربون أهلها ولا يطيقون سماعها".

أول تعليق من رضوى عقب قرار إحالتها للتحقيق

وفي أول تعليق للإعلامية رضوى الشربيني، عقب قرار إحالتها من المجلس الأعلى للإعلام، جاء عبر حسابها الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"، قائلة: "رب الخير ما بيجبش إلا الخير".

وتفاعل معها متابعوها لدعمها في أزمتها: "طمنينا عليكي" "شدة وتزول" "عندما تكون ناجحاً يكثُر الحساد" "تفاهه الأيام.. تغلبت على كل ما هو رائع بداخلنا".