رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

دراسة: "الشخير" يضاعف احتمالية وفاة مصابي فيروس كورونا

كتب: روان مسعد -

04:07 م | الثلاثاء 15 سبتمبر 2020

الشخير

قالت دراسة حديثة إن من يعانون من الشخير، أكثر عرضة للوفاة بفيروس كورونا المستجد، ومضاعفات أعراضه، 3 مرات عن الأشخاص العاديين.

وجمع العلماء من جامعة "ووريك"، في نيو يورك، مراجعة لـ 18 دراسة وورقة بحثية، للكشف عن العلاقة بين توقف التنفس أثناء النوم وفيروس كورونا، بحسب ما نشرته صحيفة "ديلي ميل" البريطانية.

وتوصلت الدراسة إلى أن من يعانون من الحالة التي تسبب الشخير والاختناق عند استرخاء عضلات الحلق وتسد مجرى الهواء مؤقتا أثناء النوم وهي الشخير، معرضون بشكل أكبر لخطر الموت أو الإصابة بأعراض شديدة بسبب فيروس كورونا.

ومن جانبها قالت الدكتورة ميشيل ميللر، التي تقود الفريق البحثي والمشرفة على الدراسة، إن فيروس كورونا يزيد من الإجهاد التأكسدي والالتهاب، كما له تأثيرات على مسارات البراديكينين والتي تتأثر عادة بمرض انقطاع النفس.

ويرتبط الشخير أثناء النوم بحالات أخرى مثل السمنة، والتي تزيد بالفعل من خطر الإصابة بفيروس كورونا.

ويعتبر انقطاع النفس الانسدادي النومي (الشخير) حالة مرضية يحدث فيها التوقف المؤقت أو المتقطع للتنفس خلال النوم، ويستمر من بضع ثوان إلى بضع دقائق، وتتكرر هذه الظاهرة خمس مرات في الساعة على الأقل.