رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"سيدة 2020".. مطالبات بتكريم سيدة القطار: تستحق وسام الجمهورية

كتب: غادة شعبان -

03:55 م | الخميس 10 سبتمبر 2020

سيدة القطار

ضجت وسائل التواصل الاجتماعي خلال الساعات الماضية، بكثير من الإشادات، عقب تداول مقطع فيديو مصور لسيدة دافعت عن شاب أثناء وجودها بالقطار رقم 948 المتجه من المنصورة إلى القاهرة، بعد أن دخل في مشادة كلامية وصلت حد التطاول مع الكمسري، ودفعت تذكرة قيمتها 22 جنيها.

رواد مواقع التواصل الاجتماعي يطالبون بتكريمها ويصفونها بـ"سيدة 2020"

إشادات كبيرة لقيتها السيدة المصرية المعروفة إعلاميا باسم "سيدة القطار"، عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي، بموقفها البطولي، حيث لم تقف مراقبة أو متابعة كالآخرين، كما طالبوا بتكريمها ووصفوها بـ"سيدة 2020".

شارك نشطاء مواقع التواصل، مقطع الفيديو الخاص بالواقعة، معلقين عليه: "كل التحية والتقدير لهذه الأم المثالية ام لكل المصريين ست بميت راجل، ربنا يبارك فيكي ست جدعة بـ100 راجل تستحق التكريم".

وقال محمود سيد: "كان في 100 راجل واقفين ومتدخلوش، الست هي اللي اتدخلت عشان جدعة، دي لقطة 2020، حاجة بقت ظاهرة، مش عارف ازاي الرجالة دى كلها واقفة ومحدش دمه حر اتصرف واحتوى الموقف".

وأعاد أحد النشطاء، نشر حديثها مع الكمسري داخل القطار، مشيدًا بموقفها البطولي: "ست مصرية أصيلة، انتفضت لجبر خاطر الشاب الذي تطاول عليه الكمساري بسبب التذكرة، وبلمسة حنان فائقة قالت له: (اقعد متروحش معاه، أنا عندي 3 زيك وهدفع لك الـ22.5 جنيه)".

وتابع: "تحركت حين صمت كثير من الموجودين، أنهت الموقف السخيف، وأثبتت أنّها بـ100 راجل بالفعل، جبرت خاطر الشاب"، دي الأم المصرية، تحية لها، وياريت الحكومة تكرمها، اللي زيها مش كتير".

وأضاف محسن سعيد: "سيدة القطار الأولى، والله لو أملك لمنحتها وسام الجمهورية من الدرجة الأولى، الأم العظيمة".

قصة سيدة القطار

موقف بطولي بطلتة سيدة أربعينية، جاء نابعا من غريزة الأمومة، حيث وقفت أمام كمساري القطار، ودفعت تذكرة قيمتها 22 جنيها لأحد الركاب، بعد أن شاهدت مشادة بينه وبين كمساري القطار.

"اقعد يا ابني أنا عندي 3 صبيان زيك".. قالت السيدة الأربعينية، وهي تحاول تهدئة الشاب الذي لم يستطع الدفاع عن حقه أمام محصل التذاكر، الذي تطاول في حقه وحاول إنزاله من القطار، لكن الشاب رفض دفعها الأجرة له، وجمع المبلغ من جيوب حقيبته لرده إليها.

وشهد القطار رقم 948 المتجه من المنصورة إلى القاهرة، أمس، واقعة أثارت الجدل، بإصرار الكمسارية على دفع أحد الركاب قيمة التذكرة أو النزول من القطار، قبل أن تتدارك إحدى السيدات الأمر وتتدخل لدفع التذكرة.

وقال مصدر مسؤول في هيئة السكة الحديد، إنّه من المقرر أن يعقد المهندس أشرف رسلان رئيس هيئة السكة الحديد، اجتماعًا مع "كمسارية القطارات"، لمطالبتهم بضبط النفس أثناء التعامل مع الركاب، وتوعيتهم بطريقة التعامل مع الركاب المخالفين.

وأوضح أنّه حال تجاوز الراكب يتمّ التعامل معه بالقانون، وأضاف: "سيتم تحذيرهم بعدم التجاوز، وحال التجاوز سيكون الفصل من العمل نهائيا".

وزير النقل يعتذر عن تجاوز كمسارية القطار

وخرج بعدها الفريق كامل الوزير وزير النقل، معلنًا اعتذاره وتأكّيده أنَّه يكن كل الاحترام والتقدير لجموع ركاب قطارات السكة الحديد، مشددًا على أنّ ما حدث في قطار رقم 948 "المنصورة - القاهرة" بالتجاوز في حق أحد الركاب لن يمر مرور الكرام، فضلا عن تحويل "الكمسارية" المتجاوزين في حق أحد الركاب للتحقيق الفوري ووقفهما عن العمل.