رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

مخدرات وذبح وساطور.. أبرز الجرائم الأسرية بسبب الخلافات الزوجية

كتب: ندى نور -

08:30 ص | الخميس 10 سبتمبر 2020

ابرز الجرائم الأسرية بسبب الخلافات الزوجية

الأمراض النفسية والخلافات الأسرية والخيانة وغيرها من الأسباب التي تلعب دورا في جرائم العنف التي نشاهدها كل يوم ضد الأزواج، حيث تحول الذبح والتقطيع إلى وسيلة بعض الأزواج للتخلص من زوجاتهم أو العكس.

يرصد "هُن" في التقرير التالي أبرز جرائم عنف الحياة الزوجية 

طبيبة تتخلص من زوجها بسبب علاقة غير شرعية 

بنظرات إعجاب بين الزوجة "هدير" 31 عاما وصديق زوجها كانت بداية الجريمة التي ارتكبتها الزوجة ضد زوجها بمساعدة عشيقها، للتخلص من زوجها الذى يعمل طبيبا.

لم تكتفى الزوجة بذلك بل بعد قتل زوجها مارست الرذيلة بجوار جثت زوجها القتيل، وتعود تفاصيل الواقعة بعد انتقال قوة من المباحث أكتوبر إلى مسرح الجريمة وهو عبارة عن شقة تقع فى الطابق الثانى بعقار سكنى مكون من 5 طوابق، الشقة مملوكة لطبيب بشري يحمل الجنسية السورية، عثر عليه مقتولا فى غرفة نومه وبجواره جثة شقيقته، والجانى المجهول قتل الضحايا بسلاح أبيض.

المعاينة والتحريات أكدت أن الجاني منفذ الواقعة أكثر من شخص، وأنه من المترددين على الضحايا لسلامة مداخل ومخارج الشقة، حيث لا توجد آثار عنف فى الباب، فبدأت القوات في فحص علاقات الضحايا والمترددين عليهما. 

بعد مرور 48 ساعة من الفحص والتحري، تبين أن الطبيب متزوج من طبيبة، وأنها كانت دائمة الخلاف معه فى الفترة الأخيرة، فيما رصدت الكاميرات الزوجة وصديق المجنى عليه وشقيقته، أثناء خروجهم من الشقة  مسرح الجريمة وتم استئذان النيابة العامة وانطلقت مأمورية وتم ضبط المشتبه فيهم. 

وجاء فى محضر الشرطة.. أن وراء الحادث زوجة المجني عليه "هدير"، 31 عاما، طبيبة سورية الجنسية، و"محمد.ع"، طبيب بشري سوري الجنسية، صديق الزوج، وشقيقته، وأن المتهمة كانت على علاقة غير شرعية مع صديق زوجها، وقامت بوضع المخدر للمجني عليه وشقيقته، أثناء تواجدهما داخل الشقة، ثم قامت بالاتصال بالعشيق وشقيقته، اللذين حضرا وتخلصوا جميعا من الضحايا واشتركوا في ذبحهما، ومارست الزوجة وعشيقها الجنس بجوار الجثث، عقب مغادرة شقيقة المتهم الثاني مسرح الجريمة بعد أن استولت على الهواتف المحمولة الخاصة بهما وقامت ببيعها في شارع عبدالعزيز، وإلقاء السلاح المستخدم في الحادث بنهر النيل.

شاب يذبح زوجته بسبب عبارة "ياعواطلي"

"اشتغل يا عواطلي" كانت العبارة التي انهت حياة زوجة ثلاثينية بالذبح، بمنطقة بولاق الدكرور، حيث لا يتحمل الزوجة العبارة التي جعلته يستثار غضبا وكان الذبح هو الوسيلة التي لجأ إليها للتخلص من زوجته.

أيام قليلة مرت على قتلها حتى لا يتحمل الزوج  فراق زوجته ليلفظ انفاسه الأخيرة بعد القبض عليه، وتبين أن الزوج ظل نحو شهرين دون عمل، وهو ما تسبب في خلافات بينه وبين زوجته وكانت تعايره طوال الوقت قائلة له "يا عواطلي"، ما دفع إلى شجارهما الذي انتهى بذبحها.

أوضحت تحريات نيابة أمن الجيزة إلى أن خلافات زوجية بين المجني عليها وزوجها وراء ارتكاب الجريمة حيث تشاجرت القتيلة معه وقالت له "يا عواطلي" ما دفعه لذبحها بمطواة.

زوج يذبح زوجته بـ"ساطور" بسبب الخلافات الزوجية

شهدت الوادى الجديد جريمة قتل زوج لزوجته بالساطور، وترجع تفاصيل الواقعة، إلى كثرة الخلافات بين الزوج الذى يعمل موظف بوزارة التربية والتعليم، بزوجته.

تصاعدت الخلافات بينهما مما دفع الزوج إلى ضرب زوجته على رأسها وذراعها ورجلها مستخدما ساطورا من المطبخ مما تسبب فى مقتلها داخل غرفة النوم.

وأوضحت تحقيقات مدير أمن الوادى الجديد أن الزوج يدعى "أحمد. م. أ" 65 سنة، موظف سابق بالتربية والتعليم. ونقلت جثة القتيلة لمشرحة مستشفى الخارجة العام.