رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

مي حلمي تخضع لجلسة تصوير بعدسة طفل: أصغر وأحلى مصور

كتب: غادة شعبان -

12:07 م | السبت 22 أغسطس 2020

مي حلمي

جلسة تصوير استثنائية خضعت لها الإعلامية مي حلمي، بعدسة طفل لا يتعد عمره 7 أعوام، أثناء تواجدها داخل فندق شهير بمدينة شرم الشيخ، للاستجمام وقضاء العطلة الصيفية.

ظهرت مي خلال جلسة التصوير مرتدية فستان منقط يجمع بين الأبيض والأسود وتركت شعرها منسدلًا على كتفها بالإضافة لارتدائها سليبر باللون الأبيض.

وأرفقت مي تعليقًا على الجلسة وتنبأت له بمستقبل بارع في التصوير: "أصغر وأحلى مصور لا وبيطلع الصور حلوة حبيبي سيف وشكرا على الصورة".

لقيت الجلسة التي خضعت لها الإعلامية مي حلمي على يد الطفل سيف، استحسان المتابعين وتفاعل عدد كبير منهم معها، وحصدت ما يقرب من 46 ألف تسجيل إعجاب، بالإضافة لمئات التعليقات، والتي كان من أبرزها الفنانة بدرية طلبة إذ تغزلت بها قائلةً "ما شاء الله جميل وأنتى أجمل يا ميويا"، لترد عليها مي قائلةً "أنتي روح قلبي".

قصة مي حلمي ومحمد رشاد

وكانت ضجت وسائل التواصل الاجتماعي خلال الأيام الماضية عقب تداول أخبار انفصال الإعلامية مي حلمي والفنان الشاب محمد رشاد، بعدما قام الأخير بإلغاء متابعتها عبر إنستجرام، في حين لا تزال الأولى تحتفظ بصورها معه، لتنتهي هذه الزيجة عقب أشهر من زواجهما وسنوات من الحب، والذي أكد الخبر محمد رأفت، محام الثنائي، بأنهم اتفقا على الانفصال عقب العديد من الخلافات.

وعلق المطرب الشاب على خبر الانفصال، عبر خاصية "ستوري"، على حسابه الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات إنستجرام: "أنت تريد وأنا أريد والله يفعل ما يريد".

يذكر أن الثنائي تزوجا دون صخب أو تغطية إعلامية، في مارس من العام الماضي، بعدما ألغي الزواج قبلها بمدة، وذلك بسبب خلافات عائلية بين الأسرتين قبل الفرح بساعات قليلة.