رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"ياريت ماتت وخلصنا من قرفها".. ابنة هيفاء وهبي تلقن متابعة درسًا بسبب والدتها

كتب: غادة شعبان -

02:35 م | الأحد 09 أغسطس 2020

هيفاء وهبي وابنتها

خلافات كبيرة استمرت لسنوات، أدت لقطيعة بين الفنانة اللبنانية هيفاء وهبي، وابنتها زينب فياض، ربما ستنهيها الأحداث التي طرأت في بيروت عقب الانفجار التي كانت والدتها واحدة ممن تعرضوا للأذى النفسي والمادي خلاله، إذ تعرض منزلها للعديد من التلفيات.

تأثرت ابنة الفنانة بما حدث في بلدها، وشاركت عبر حسابها الرسمي على موقع تبادل الصور والفيديوهات إنستجرام، صورة سوداء، معلنةً من خلاله تضامنها مع الأحداث، وأرفقت تعليقًا قالت خلاله، "بيروت، لطفك يا رب ببلدي لبنان رحمتك يا رب".

تلقت زينب المئات من التعليقات التي تدعمها خلال المحنة التي تعرضت لها بلدها، لتدخل في مشادة كلامية مع إحدى المتابعات تمنت لوالدتها هيفاء وهبي الموت، إذ قالت خلال تعليقها "يا ريت ماتت وخلصنا من قرفها لامها"، لترد عليها زينب بغضب قائلةً "إن شاء الله لقلبك يا قذرة حسبي الله ونعم الوكيل فيكي".

تلقت زينب المئات من التعليقات التي تدعمها خلال المحنة التي تعرضت لها بلدها، لتدخل في مشادة كلامية مع إحدى المتابعات تمنت لوالدتها الفنانة الموت، إذ قالت خلال تعليقها،" يا ريت ماتت وخلصنا من قرفها لامها"، لترد عليها زينب بغضب قائلةً" انشالله لقلبك يا قذرة حسبي الله ونعم الوكيل فيكي".

 

وكانت شاركت الابنة عبر خاصية "ستوري" منشورًا قالت فيه: "اللهم إني استودعك أثمن أشيائي وأقربها إلى قلبي، اللهم أحفظ لي أبي وأمي".

يذكر أن الثنائي لم يجتمعا في مناسبات سويا، فقالت "هيفاء" من قبل، خلال  لقاء مع الإعلامي توني خليفة، على شاشة "LBC"، عام 1998، إنها حرمت من رؤية ابنتها، عقب تركها لزوجها الأول، والهروب إلى لبنان، للعمل بمجال الإعلانات.

قصة الخلاف بين زينب وهيفاء وهبي

قصة هيفاء وهبي مع ابنتها بدأت منذ 26 عاما، وهو عمر زينب فياض، حملت فيها وأنجبتها وهي في الـ17 من عمرها بحسب تصريح قديم لها، كان ذلك في العام 1993، حيث لا تجمعهما صور كثيرة معا، فقط واحدة كانت فيها هيفاء وهبي محتضنة طفلتها وابنتها الوحيدة زينب، وهي مرتدية إكسسوارات على الشعر.

كثير من التفاصيل مرت منذ هذا الحين، البداية بزواج هيفاء وهبي من ابن عمتها ناصر فياض، وسافرت بصحبته إلى إحدى دول قارة أفريقيا حيث يعمل، أثمر الزواج عن "زينب" الابنة الوحيدة لهيفاء وهبى، والتي بدأت وهي في عمرها الصغير، تلقي عروضا للمشاركة في الإعلانات وفي تصوير كليبات الأغاني، كما تلقت عرضا للتمثيل في أغنية جورج وسوف "كلام الناس"، وكليب آخر لعاصي الحلاني "يا ميما".

خطفت الأضواء هيفاء وهبي حينها، فقررت أن تتجه صوبها، فخيّرها ناصر فياض بين زواجها واستقرار الأسرة، أو التمثيل والاتجاه لمجال "الموديلنج"، فاختارت هيفاء الأضواء، وهربت من جنوب أفريقيا إلى لبنان، وتركت عش الزوجية، ورفض حينها الزوج طلاقها.