رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"حبيت أبعد عن مشاكل البيت".. هكذا تحدثت مودة الأدهم عن أهلها

كتب: آية أشرف -

09:08 م | السبت 25 يوليو 2020

مودة الأدهم

عادت "البلوجر" مودة الأدهم لتتصدر مُحركات البحث من جديد، عقب تحقيقات النيابة معها، مساء أمس، والتي كشفت جانبا كبيرا من حياتها الأسرية والشخصية، وذلك خلال ردها على بعض الأسئلة التي وجهت لها من ممثلي النيابة العالمة للتحقيق في التهم الموجهة إليها وهي "التحريض على الفسق والاعتداء على قيم المجتمع، من خلال صناعة فيديوهات مخلة بالآداب العامة".

أسرة مودة الأدهم التي أشارت إليها في حديث سابق من قبل مع الإعلامي معتز الدمرداش، مؤكدة إنها تركتهما وهي في عمرها الـ 19 للاستقلال المادي والاجتماعي. 

وقالت "مودة" حينها، إنها اختارت الاستقلال بعيدًا عن الأهل، للعمل والاعتماد على نفسها، بل والسكن بجانب مكان عملها".

وأضافت: "أنا بندم في حالات لأن محدش بيبقى مرتاح وهو بعيد عن أهله، وبيحصلي عقبات طبعًا".

وتابعت: "كان فيه اعتراض منهم في الأول وبعدها اقتنعوا، إني أمشي وأعتمد على نفسي، خصوصًا إنهم عارفين تحركاتي وبلجأ ليهم كل فين وفين، ولما بحتاج فلوس بيدوني"

واستطردت: "حبيت أبعد عن مشاكل البيت عشان راحتي النفسية وأشتغل وأدرس، لكن هما مش برا حياتي أوي". 

جدير بالذكر أن مودة بدأت شهرتها بمشاركتها في ميس إيجيبت وكانت تبلغ من العمر 17 عاما، وحصلت على لقب ملكة جمال المراهقات في نهاية المسابقة.

ونفت تماما وجود حساب لها على لايكي، وإنما أكونتاتها الموثقة هي على "إنستجرام"، و"تيك توك" والذي كان "ميوزكلي" سابقا، مؤكدة أن صورها العارية مهربة من هاتفها المحمول، وهي لم تنشرها أو ترسلها لأحد وحررت محضرا بسرقتها من هاتفها عام 2015.