رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

رسائل مؤثرة من حفيدة رجاء الجداوي لجدتها: "هتوحشني القعدة معاكي"

كتب: يسرا محمود -

08:33 م | الخميس 09 يوليو 2020

حفيدة رجاء الجداوي

بين الشكر والامتنان والرثاء والدعاء، تنوعت رسالة رضوى هندي، لجدتها الفنانة رجاء الجداوي منذ صدمتها بمرضها بفيروس كورونا المستجد، حتى رحيلها المؤلم منذ أيام بعد صراع مع كوفيد-19.

"هن" رصد رسائل حفيدة رجاء الجداوي لجدتها، منذ مرضها وحتى رحيلها عن الحياة.

رثاء مليء بالذكريات والمشاعر، وعدت به روضة جدتها، في أول رسالة تدونها عقب رحيلها: "هيوحشني إني أدخل أوضتك فجأة وأقولك (امتحان مفاجئ هاتي السكريبت) واسمعلك ونقعد نضحك لحد لما ندمع هيوحشني إني أدخل عليكي وأقولك (ملكيش نفس تتغلبي في دورين كوتشينة يا جوجا) وكالعادة طبعا بتقتعيني هيوحشني إني أكون نايمة وألاقي مامي داخلة عليا تقولي الحقي أنا نزلت Story أو طلعت live أو أي كارثة من الكوارث التانية بتاعتك نجري أنا ومامي على أوضتك وتقوليلنا جملتك الشهيرة ماله التليفون أبو قرص".

رسالة أخرى حزينة رثت بها رضوى جدتها كشفت عن مدى الحب الذي جمعهما: "هيوحشني إني أقعد أتفرج عليكي وأتعلم منك هيوحشني تريقتك مع صحابي هيوحشني خفة دمك وكرمك وأخلاقك وتسامحك هيوحشني إنك تفهميني وتناقشيني وتساعديني وتديني رأيك، كان عندي 43 يوم استعد فيهم بس إمبارح لقيت نفسي بفتح باب أوضتك بقولك يا أنا ووقفت سكت كتير وقلت الله يرحمك يا حبيبتي شكرا على كل حاجة".

وقبل 8 أيام من رحيل الفنانة، وجهت الحفيد رسالة باللغة الإنجليزية، طالبة مساندة الجميع لها: "أحتاج إلى ألف حياة، حتى أتمكن من رد الجميل لعائلتي وأصدقائي على الدعم الذي أظهروه لي في الشهر الماضي".

وأضافت: "أعلم أن هذا يبدو مبتذلاً للغاية ولكن أعني ذلك، بصراحة لا أعرف ماذا كنت سأفعل بدونك.. شكرًا.. ويا رب تكمل على خير".

وقبل ذلك المنشور بأسابيع، روت "روضة" ذكرى استثنائية، جمعت بين الحفيدة والجدة والسيدة الأولى بالأردن، قائلة: "عمري في حياتي ما هنسى يوم لما كنا مسافرين، وقابلنا ملكة الأردن الملكة رانيا صدفة، وأنا كنت صغيرة ومش مستوعبة الموقف، وقفت قدامك وقالتلك "I am on of your biggedt fans"، مشيرة إلى إعراب الملكة الأردنية عن إعجابها بجدتها.

استكملت سرد الواقعة: "وبعدين الملكة نزلت على ركبتها ليا وقالتلي you should be very proud of your grandmother، (ستكوني فخورة جدا بجدتك)".

لم تكتفِ برواية ما حدث، لتعبر عن سعادتها وفخرها بما حدث: "مش سهل إن الكلام ده تقوله ملكة لكن المستحيل إني ماكنش فخورة بيكي وإنك تكوني قدوتي، قومي واجمدي وارجعي لأن لسه في كتير نفسي أتعلمه منك، عمري ما هكون زيك عشان أنا قلتها قبل كدة وبقولها تاني اللي زيك مايجيش مرتين.. يا رب قادر على كل شيء تقبل منا الدعاء واعمل لنا اللي فيه الخير أنت عليم بكل شيء".

لم يغب عن بال "الحفيدة" نصائح "الجداوي" لها، والتي روتها في منشور آخر، ذكرت خلاله حديث جدتها معها: "ربنا كبير يا روضة ماتخافيش".. لتستكمل حديثها بمناجاة الخالق: "بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء وهو السميع العليم".

وأضافت: "اللهم إنا نسألك بأسمائك الحسنى وبصفاتك العلا وبرحمتك التي وسعت كلّ شيء، أن تمنّ عليها بالشفاء العاجل، وألّا تدع فيها جرحا إلّا داويته، ولا ألماً إلا سكنته، ولا مرضًا إلا شفيته، وألبسها ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجل، وشافها عافها واعف عنا، واشملها بعطفك ومغفرتك، تولها برحمتك يا أرحم الراحمين يا شافي يا عافي يا مجيب الدعوات يا رب".