رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

"كريم" طفل عمره أسبوع مهدد ببتر ذراعه الأيمن: محتاج عملية غالية

كتب: ندى نور -

02:05 ص | الثلاثاء 07 يوليو 2020

ذراع الطفل

لم يكمل طفلهما أسبوعه الثاني بعد الولادة، حتى بدأت معاناة أسرته معه، حيث يعاني في مشكلات في ذراعه ربما تتسبب في بتره، وتحاول أسرته إيجاد علاج بأسرع الطرق لكن الظروف المادية تقف عائقا أمامهم.

لم تكتمل فرحة أسرة الطفل كريم وائل، الذي ولد في محافظة طنطا، حتى علمت أنه ولد بمشكلة طبية في ذراعه وهي عدم وصول الدم إلى شرايين اليد.

بصوت يملؤه الحزن تروى ماجدة صبري، عمة الطفل، المعاناة التي تعيش فيها الأسرة منذ ولادة الطفل، "من يوم ولادته ظهر لون أزرق في دراعه، الأطباء عملوا له تسليك أوردة بس مفيش نتيجة"، وفق حديثها لـ"هن".

رفضت أسرة الطفل "كريم"، إخراجه من حضانه الأوعية الدموية بمستشفى الأعصر في دمياط، أملا في علاجه دون بتر ذراعه، ومع محاولات الأسرة المتعددة ظهر أمل جديد تسعى الأسرة خلفه "محتاج جراحة دقيقة جدا عن طريق تركيب أوتار وعضلات والعملية دي مكلفة جدا".

ماجدة: الطفل اتولد في ميعاده مفيش حركة ولا نبض في الدراع

الأمل الوحيد الذي ظهر أمام الأسرة أصبح دون جدوي، فالأسرة ليست لديها المقدرة المادية لتوفير تكاليف العملية الجراحية، "الأب بيشتغل عامل باليومية ومستحيل يقدر على تكاليفها"، حسب حديث عمة الطفل.

ولد الطفل في الشهر التاسع دون وجود أي مشاكل صحية للأم، ولكن لم يكد الأسبوع الأول من الولادة ينتهي وتبدأ المعاناة التي أكد الأطباء أن حلها الوحيد في إجراء العملية.