رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

ألفاظ خادشة للحياء.. رانيا يوسف تفضح المتحرشين بها على "إنستجرام"

كتب: محمود البدوي -

03:36 ص | الإثنين 06 يوليو 2020

الفنانة رانيا يوسف

فاجأت الفنانة رانيا يوسف جمهورها بنشر صور من الرسائل الخاصة التي وردتها على موقع "إنستجرام"، والتي تحمل هجومًا وشتائم بألفاظ غير أخلاقية تعرضت لها الفنانة.

جاء ذلك بعد تصريحات الفنانة رانيا يوسف، عن مواجهتها التحرش اللفظي يوميًا، والذي قالت فيه "أنا أواجه التحرش اللفظي يوميًا عبر منصات حساباتي الرسمية وأيضًا الإيميل الخاص، الذي تأتي عليه أعداد كبيرة من رسائل التحرش اللفظي".

هذا الهجوم على الفنانة جاء بعد انتقادها للداعية الإسلامي عبدالله رشدي بسبب تصريحاته حول ظاهرة التحرش، فردت رانيا على رشدي عبر خاصية الاستوري بموقع "انستجرام": "حضرتك لما تخاطب جمهور المتحرشين وتقولهم إن البنت تتحمل قدر كبير من المسؤولية عن التحرش بسبب لبسها إنت كده مش بتدعي لدين الله إنت كده بتدعي للتحرش وبتدي المتحرشين غطاء شرعي ومبرر لسلوكهم القذر".

وكانت رانيا يوسف، قد أعلنت دعمها لضحايا الطالب المتحرش والمغتصب بالجامعة الأمريكية، وهي القضية المثيرة للجدل والغضب، فعبر حسابها الرسمي على تطبيق "إنستجرام"، أكدت أنها تعرضت للتحرش قبل ذلك، قائلة: "نعم تعرضت للتحرش.. كلمة تعاني منها كل امرأة من سنوات طويلة وحتى هذه اللحظة نعاني منها وكأنه شبح يطاردنا في كل مكان".

وتابعت "رانيا" في تعليقها: "حادثة الشاب الذي تحرش بأكثر من فتاة ليست فردية بل هناك العشرات أو آلاف مثل هذا الشاب يبيحون لأنفسهم التحرش بأنواعه لمجرد أنه الأقوى وهذا غير صحيح".

وأوضحت الفنانة رانيا يوسف، أنها تواجه التحرش اللفظي يوميًا، قائلة، "أنا أواجه التحرش اللفظي يوميًا عبر منصات حسابتي الرسمية وأيضًا الإيميل الخاص، الذي تأتي عليه أعداد كبيرة من رسائل التحرش اللفظي".

واستطردت "رانيا" في تعليقها: "يستبيحون إرسالها من خلف شاشات الموبايل والكمبيوتر والتحرش الظاهري بالمرأة في كل مكان.. عملها.. المواصلات.. وغيرها.. وأيضًا عبر الهواتف المحمولة فالتحرش بأنواعه كبير فلابد من التصدي له بكل أنواعه المختلفة لأنهم يعلمون أنه ليس لهذا التحرش رادع".

واختتمت الفنانة رانيا يوسف، تعليقها قائلة: "أطالب بقانون رادع وسريع للتحرش بكل أنواعه في مصر وخاصة التحرش عبر وسائل التواصل الاجتماعي ليكون عبرة للجميع ويكون رادعًا.. ورسالتي للبنات متخافيش وواجهي أي متحرش بالبلاغ فورًا عنه".