رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

معلومات عن كاميليا وفريدة شريف منير (صور)

كتب: غادة شعبان -

10:27 م | الأحد 14 يونيو 2020

شريف منير وأسرته

تعرض الفنان شريف منير وأسرته، لأزمة كبيرة أصبحت حديث الكثيرين خلال الأيام الماضية، عقب تعرضه للتنمر والانتقادات على مواقع التواصل الاجتماعي، وخاصة موقع "إنستجرام"، وهو الأمر الذي وصل حد اللجوء للقضاء.

وتردد اسم بنات الفنان شريف منير، "كاميليا وفريدة" بصفة خاصة خلال هذة الأيام نتيجة الصورة التي أصبحت محط أنظار الجميع على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويُقدم هُن أبرز المعلومات عن بنات الفنان شريف منير، خلال السطور التالية.

فريدة شريف منير

تزوج شريف منير مرتين، الأولى هي والدة ابنته أسما وابنه فؤاد، والثانية هي الفنانة المعتزلة "لورا"، والتي أنجب منها كاميليا وفريدة.

وتعتبرفريدة هى الابنة الوسطى من الفنانة المعتزلة وتبلغ من العمر 16 عاماً، تدرس في المرحلة الثانوية في إحدى المدارس الدولية.

- يبلغ عدد متابعيها على موقع "إنستجرام"، أكثر من 27 ألف متابع.

- تهوى الطبخ والتصوير.

وكان الفنان دخل في سلسلة من الانتقادات العام الماضي، حينما نشر صورة جمعته بفريدة والتي لم تمر مرور الكرام، إذ بدأ الرواد في مهاجمته، حينما علقت إحدى المتابعات قائلة: "بما إنك كل يوم بتنزل عادات حلوة، علمت بنتك إن الحجاب ستر المرأة والدين بيقول كده، ودا أهم من كل عاداتك".

كاميليا شريف منير

تبلغ كاميليا 12 عامًا، وهى الابنة الصغرى للفنان شريف منير، ولاحظ الجمهور تشابها كبيرا في الملامح بينها وبين حفيدته لارا، ابنة أسما، وكأنهن متطابقتين في الشكل.

 تعتبر فريدة وكاميليا، بطلتا واقعة التنمر وذلك عقب ساعات قليلة من مشاركة والدهم الفنان شريف منير صورة لهن عبر حسابه على موقع "إنستجرام"، وهن مستلقيات على السرير، وهو الأمر الذي أثار الهجوم عليهن وتعرضهن للتنمر من قبل بعض الرواد.

أزمة صورة بنات شريف منير

كان منير شارك عبر حسابه الرسمي على تطبيق تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، صورة لابنتيه فريدة وكاميليا، وأرفق تعليقًا قال خلاله: "فريدة شريف منير.. إللي قاعدة.. كاميليا شريف منير.. إللي نايمة.. تصوير: كاميليا شريف منير".

الا أن الصورة تلقت العديد من تعليقات، حملت معنى التنمر، ما جعل الفنان شريف منير يحذفها، من حسابه، ليعلق بعد ذلك: "الإفراط في حسن النية قد يكلفك الكثير.. بعدما نزّلت صورة بناتي، فريدة 16 سنة، وكاميليا 12 سنة، وشوفت تعليقات من ناس مرضى، وقليلي الرباية، وجرحوا بناتي وجرحوني، فمسحت الصورة ولقيت البوست ده معناه ينطبق عليا، حسبنا الله ونعم الوكيل".

وبعد 24 ساعة، أعاد الفنان شريف منير، نشر صورة ابنتيه "فريدة وكاميليا"، اللتين تعرضتا للتنمر، من بعض التعليقات التي تلقاها الفنان عبر حسابه على "إنستجرام".

وعلق على إعادته لنشر الصورة قائلًا: "أنا إمبارح نزّلت صورة بناتي الصغيرين.. ولقيت تعليقات من ناس سافلة ومريضة.. جرحوني وجرحوا بناتي.. وتحت ضغط من بناتي ووالدتهم.. طلبوا منّي أمسح الصورة.. فمسحتها".

وتابع "منير" في تعليقه: "لكن أنا نزّلتها تاني لأن شوية الهمج المتخلّفين دول مش هما اللي هيحددوا أنشر إيه وما أنشُرش إيه.. وأي حد هيكون على أي صفحة تخُصّني.. لو تعدّى حدوده.. هاخد الإجراء القانوني ضده.. إللي بيوصل للسجن أحياناً".