رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

لايف ستايل

ريح ودنك.. "ندى" تصنع توصيلة للكمامات: "عشان منتعبش من لبسها ولكل الناس ببلاش" 

كتب: آية أشرف -

09:27 ص | السبت 23 مايو 2020

توصيلة كمامة بالكوروشيه

باتت الكمامات، عنصر أساسي وضروري للخروج من المنزل، حتى أن نزعها أصبح يعاقب عليه بالغرامة المالية، ويعاني العديد من الأشخاص من بعض الآلام حول الأذن، ما قد يدفع البعض لعدم تحمل رابطتها حول الرأس والأذن. 

توصيلة بالكروشيه الملون، تصنعها ندى إسماعيل، 36 عاما، لكي تصل جوانب الكمامة خلف الرأس، دون ألم. 

على الرغم أنها ليست مهنتها، فهي تخرجت في كلية التجارة، إلا أن شغفها بالكروشيه، دفعها لتصميمها، دون مقابل مادي. 

تقول" ندى" الأم لـ4 أطفال: "بقالي شهرين في حجر منزلي خايفة من العدوى، لما بدأت أنزل استك الكمامة كان بيوجع ودني جدا، علشان كدة فكرت في توصيل الكوروشيه، خصوصا اني بحب اشتغله، وهتريح فعلا الودان". 

وتضيف السيدة لـ"هن": "عليها إجماع كتير، وطلبات من دكاترة وصيادلة عاوزين ليهم واللي معاهم، وبعملها بكميات كبيرة". 

ندى لم تفصل تلك التوصيلات للكسب المادي، أو كتجارة، قائلة: "عاوزة دعوات بس، وإني أساعد في المحنة دي، بعمل كل الأحجام، وبوصل لمحافظات من غير فلوس".