رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

هل تخسر ثوابها؟.. كيف تستفيد المرأة الحائض من ليلة القدر

كتب: آية أشرف -

01:40 ص | الخميس 14 مايو 2020

كيف تستفاد المرأة الحائض من ليلة القدر 

 تبدأ الليالي الوترية بالعشر الأواخر من شهر رمضان، بشغف كبير من المسلمين حول العالم، راجين الله تعالى بتبلغيهم ليلة القدر، التي قال الله تعالى فيها: ﴿لَيْلَةُ الْقَدْرِ خَيْرٌ مِنْ أَلْفِ شَهْرٍ • تَنَزَّلُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ فِيهَا بِإِذْنِ رَبِّهِمْ مِنْ كُلِّ أَمْرٍ • سَلَامٌ هِيَ حَتَّى مَطْلَعِ الْفَجْرِ﴾ [القدر: 3-5]. 

ونظرا لأن موعد ليلة القدر بالتحديد غير معلوم، يظل المسلم يتعبد، بكل ليلة وترية لأجل مصادفتها وإحياء شعائرها. 

 وقد تقع العديد من الفتيات، في أزمة إذا فاجئهن الحيض، في الليالي العشر الأخيرة من شهر رمضان المبارك، مما قد يتسبب في تفويتهن الليلة المباركة، لإفطارهن في تلك الليلة، وعدم قدرتهن على قراءة القرآن. 

 وكان الدكتور على فخر، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، تحدث عن شعائر الحائض في ليلة القدر، خلال "بث مباشر" عبر الصفحة الرسمية للدار، موضحا أن عليها فعل العبادات، كالدعاء والتكبير وذكر الله، عدا الصلاة. 

وأضاف أنه على المرأة الاستماع إلى القرآن تلاوة، والتعبد إلى الله سبحانه وتعالى من التسبيح والتهليل والتحميد والتكبير، والدعاء وذكر الله، لما به ثواب وأجر عظيم عند الله.