رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

تدهور صحة أطفال أصيبوا بأعراض تشبه كورونا.. وأطباء: قد تكون عدوى جديدة

كتب: الوكالات -

12:31 م | الثلاثاء 28 أبريل 2020

طفلة مصابة

حذرت جمعية العناية المركزة لطب الأطفال البريطانية، من تزايد عدد الأطفال الذين تتدهور صحتهم بشكل خطير من جراء أعراض شبيهة بما يحدث في مضاعفات فيروس كورونا المستجد (كوفيد 19).

وبحسب موقع "سكاي نيوز"، فإن هذا الارتفاع لوحظ خلال الأسابيع الثلاثة الماضية، لدى أطفال من مختلف الأعمار، وجرى رصد حالة متقدمة من الالتهاب تستدعي عناية مركزة، في محاولة لاسترعاء الانتباه إلى هذا "التطور المقلق".

وقال المدير الطبي لخدمة الصحة الوطنية في انجلترا، ستيفن بويس، إن هذا المرض الذي لوحظ لدى الأطفال ما يزال نادرا جدا، مضيفا أنه من المبكر الحديث عن علاقة بين فيروس كورونا وبين هذه الأعراض، نقلا عن "سكاي نيوز".

من ناحيته، قال رئيس الخدمات الطبية في إنجلترا، كريس ويتي، إن وجود رابط بين "كوفيد 19" ومرض الأطفال شأن "وارد بكل تأكيد".

وأشارت الجمعية البريطانية، إلى أن حالات الأطفال الذين يصابون بأعراض شديدة من جراء فيروس كورونا، ما زالت محدودة جدا.

وأجريت الاختبارات للأطفال، وتبين أن عددا منهم يحمل فيروس كورونا، فيما جاءت نتيجة آخرين سلبية، لكن من الوارد أن يكونوا قد أصيبوا من قبل، لكن آخرين لم يصابوا نهائيا.

وأشار الأطباء البريطانيون، إلى ارتفاع طفيف في عدد المصابين بما يعرف بـ"متلازمة الصدمة التسممية" التي تؤدي إلى آلام في البطن واضطرابات في الجهاز الهضمي والتهاب في عضلة القلب.

كما لاحظ الأطباء أعراضا في دم الأطفال تشبه ما يحصل لدى الحالات الحرجة للمصابين بوباء كورونا.

ويشك الأطباء أن يكون هذا المرض ناجما عن فيروس "سارس"، لكن لا يستبعدون أيضا أن يكون مترتبا عن عدوى أخرى لم يجر تحديدها بعد.