رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

بعد تصدره التريند.. مشهد مؤثر بـ"النهاية" يثير إعجاب الفتيات: ممكن أحول حبيبي لروبوت

كتب: ندى نور -

07:05 م | الأحد 26 أبريل 2020

مسلسل النهاية

مشهد من مسلسل النهاية، تحول إلى حديث الفتيات عبر موقع التدوينات القصيرة تويتر، واجتاح منصات مواقع التواصل الاجتماعى بعد حديث الفنانة سهر الصايغ عن حبها للفنان يوسف الشريف الذي تزوج من مديرتها في العمل ناهد السباعي، حتى تقرر تعويضه بـ "روبوت" صورة طبق الأصل.

انبهار الفتيات بأداء سهر الصايغ 

تعاطف الفتيات مع الفنانة سهر الصايغ التي ظهرت براعتها في تأدية المشهد وجاءت من ضمن التعليقات المؤيدة لتفكيرها في تحويل حبيبها إلى روبوت من ضمنها "مشهد بيلخص حاجات كتير أوي بنات كتير بتعيش فيها لما حبيبها يسيبها ويفضل عليها واحدة تانية، ليه أبقى وحدانية، وتعيسة، وأعيش على هامش حياة كل الناس، أشحت حبهم واهتمامهم، وأترجاهم ياخدوا بالهم بس بس إني موجودة! ناس كتير لو مكانها ممكن يعملوا كده".

سلوى: الحب ممكن يعمل أكتر من كده

"اللي بيحب بجد ممكن يعمل أكتر من كده".. بتلك العبارة بدأت "سلوى.م" 25 عامًا، حديثها لـ"هُن" معبرة عن تعاطفها مع المشهد الذي عبرت فيه سهر الصايغ عن رغبتها في تحويل حبيبها إلى "روبوت" لا يتركها.

تذكرت "سلوى" خطيبها الذي مر على انفصالهما عام لكنها لازالت تتمنى العودة إليه حتى الآن وبعد رؤية المشهد تذكرته من جديد وتمنت أن تعود إليه أو أن تجد من يحل مكانه: "الحب الحاجة الوحيدة اللي مش بيكون فيها عقل أو منطق".

نشوى: البنت لازم تحب إنسان مش جماد في صورة إنسان

فيما سردت نشوى رسمي، 27 عامًا، قصتها مع حبيبها الذي تركها قبل الخطبة بشهر بعد نشوب العديد من الخلافات بينهما: "بعد ما خطيبي سابني فكرت إزاي ممكن انتقم منه ولما شوفت المشهد في حلقة امبارح استرجعت الموقف تاني رغم أن عدى أكتر من سنتين أنا حسيت إن أنا اللي بتكلم مش الممثلة في المسلسل".

وتابعت:" صعب إن البنت تحب روبوت لازم يكون إنسان وبيحس وعنده مشاعر غير كده مالوش لازمة هيبقى مجرد صورة ملهاش ملامح".