رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

يضر المناعة.. احذر الإفراط في تناول الليمون والزنجبيل للوقاية من كورونا

كتب: وكالات -

03:20 م | الخميس 16 أبريل 2020

الليمون

أصبح الليمون والزنجيل وتناول الأعشاب الساخنة أصدقاء للجميع لتعزيز الجهاز المناعي وهو خط الدفاع الأول للوقاية والعلاج من فيروس كورونا المستجد المسبب لكوفيد ١٩، إلا أن خبير روسي أوضح أن الإفراط في تناول الليمون والزنجبيل يمكن أن يؤدي لنتائج عكسية، بحسب "سبوتنيك".

من جهته، قال فاليري تشيريشيف، عالم المناعة الروسي إن الليمون والزنجبيل اللذين يعتبرهما الكثيرون دواء لعلاج فيروس كورونا، يمكن أن يلحقا الضرر بالمناعة، بحسب صحيفة "روسيسكايا غازيتا".

وأكمل موضحا أن الليمون والزنجبيل من مجموعة المواد التي تحفز نشاط منظومة المناعة في الجسم، والاعتماد على تأثيرها السحري، ليس سوى أوهام في انتظار معجزة.

وأكمل حديثه، "تعزيز المناعة بمساعدة المواد المحفزة أمر محفوف بالمخاطر، لأنه نتيجة رد فعل هذه الإثارة سيتبعه استنفاد أو نقص المناعة الثانوي". 

وأكمل "إذا أثر محفز ما في هذا الوقت في الجسم، فإن منظومة المناعة قد تصبح غير  قادرة على حماية الجسم، وبالتالي يمرض الشخص".

وأعلن وزير الصحة الروسي أن العلاجات الشعبية، مثل استخدام الثوم والمشروبات مع الليمون أو الزنجبيل، تؤثر على الحالة العامة لمناعة الإنسان.

ولكن لا يمكن مقارنتها بفاعلية الأدوية المضادة للفيروسات.