رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

ماما

من الموبايل لـ"البلايستيش".. أعراض الإدمان الإلكتروني للأطفال في زمن الحظر

كتب: هن -

12:33 ص | الإثنين 30 مارس 2020

ادمان الاطفال للالكترونيات

منذ بدأ الحظر المنزلي ومنع الطلاب من النزول للمدارس، لمنع انتشار فيروس كورونا المستجد، لم يعد يوجد أمامهم إلا نوعين من الترفية وهو متابعة صفحات التواصل الاجتماعي من خلال الهواتف المحمولة  أو اللعب مع أصدقائهم أونلاين من خلال "البلايستيش"، رغم أن ذلك قد يسبب لدى الصغار نوع من الإدمان وهو الإدمان الإلكتروني.

ولذك تقدم "هُن" مجموعة من النصائح للأمهات لمعرفة ما إن كان ذلك إدمانا أم أنه أمر عادي لم يصل لتلك المرحلة بعد، وفقا لموقع "Hope" المعني بالصحة النفسية والإدمان.

أعراض إدمان الألعاب الإلكترونية

التعلق بالأجهزة الإلكترونية. 

عدم رغبة الطفل في اللعب مع الأطفال الآخرين.

عدم رغبة الطفل في الخروج للأماكن المفتوحة.

تمسك الطفل بالبقاء في أماكن ألعاب الفيديو جيم.

تغير طباع الطفل بالعناد والتشنجات والتوتر.

فقدان التركيز لدى المراهقين. 

الإهمال الدراسي الواضح.

خلق حجج وأعذار طوال الوقت.

البحث عن مصدر أموال للعب في أندية الفيديو جيم.

التحايل والكذب أحيانا للتخلص من تساؤلات الأم والأب.

فقدان الشهية ونقصان الوزن.

العصبية والإفراط في تبرير المواقف.

أسباب إدمان الألعاب الإلكترونية

العزلة(الحالة التي يخلقها الأبوين بقلة التواصل مع الطفل).

الفراغ (المساحة التي يتغلب عليها المراهق باللعب).

السعادة (النشوة التي تحققها الألعاب الإلكترونية للأطفال).

الهروب (الفكرة التي يعيش بها المراهق للهروب من الواقع).

الاحترافية (الأداة التي تضيفها الشركات للتحفيز والإدمان).

أضرار الألعاب الإلكترونية

أضرار جسدية:

آلام أسفل الظهر وفي الفقرات القطنية

آلام الرقبة 

خمول فى العضلات

ضعف عضلات المثانة

احمرار العين وضعف النظر

إمساك مزمن

فقدان الشهية ونقص الوزن

أضرار نفسية:

القلق والتوتر

الإكتئاب

اضرابات النوم

العنف والعدوانية 

فوبيا الإصابة بالأمراض

التأخر الدراسي

إهمال التواصل

الفصام

تعاطي المخدرات والكحول

الانتخار (حالات عديدة بسبب لعبة الحوت الأزرق كمثال)

علاج إدمان الألعاب الإلكترونية للكبار والأطفال والمراهقين:

شغل أوقات الفراغ بممارسة الرياضة أو القراءة أو التنزه.

تحديد أوقات محددة من اليوم لممارسة الألعاب الإلكترونية.

متابعة أو مراقبة الأطفال أثناء تفاعلهم مع تلك الألعاب.

التقرب إلى المراهقين ومناقشة مشاكلهم والعمل على حلها.

لا تعنف طفلك دائما.. حاول أن تغير من سلوكياته حتى لا تتحول إلى إدمان.

شارك أطفالك بعض الألعاب العادية (غير الإلكترونية) للترفيه والتواصل الإيجابي.

اشترك في ناد لممارسة الأنشطة الرياضية.

اشتري لهم حيوانات أليفة للعناية والاهتمام وشغل الفراغ.

اكتشف المواهب في أطفالك واعمل على دعمهم وتطوير مهارتهم.

المشاركة في الأعمال التطوعية