رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: يسرا محمود -

09:29 م | الجمعة 28 فبراير 2020

سيدة ترفع يديها بالدعاء - صورة أرشيفية

مع حلول أول جمعة في شهر رجب، يبدأ العديد من المسلمين في تكثيف العبادات، والتقرب إلى الله، استعدادا لشهر رمضان الكريم، لتتجدد التساءلات حول الأدعية المستحبة في ذلك التوقيت.

وبدورها، أوضحت دار الإفتاء المصرية، في الفتوى رقم (3983)، عبر موقعها الإلكتروني الرسمي، أن الأمر في الدعاء واسع، مستشهدة بالآية رقم 60 من سورة "غافر": "وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ"، والآية رقم 186 من سورة البقرة: "وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذَا دَعَانِ".

وذكرت "الإفتاء"، الحديث النبوي: "خَمْسُ لَيَالٍ لَا يُرَدُّ فِيهِنَّ الدُّعَاءُ: لَيْلَةُ الْجُمُعَةِ، وَأَوَّلُ لَيْلَةٍ مِنْ رَجَبَ، وَلَيْلَةُ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ، وَلَيْلَةُ الْعِيدِ، وَلَيْلَةُ النَّحْرِ"، فضلا عن ذكر ما قاله الإمام الشافعي في كتابه: "وَبَلَغَنَا أَنَّهُ كَانَ يُقَالُ: إنَّ الدُّعَاءَ يُسْتَجَابُ فِي خَمْسِ لَيَالٍ فِي لَيْلَةِ الْجُمُعَةِ، وَلَيْلَةِ الْأَضْحَى، وَلَيْلَةِ الْفِطْرِ، وَأَوَّلِ لَيْلَةٍ مِنْ رَجَبٍ، وَلَيْلَةِ النِّصْفِ مِنْ شَعْبَانَ".