رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: مها طايع -

12:35 ص | الجمعة 21 فبراير 2020

عقيقة طفلة مصرية في مالاوي

فكرة جديدة ومختلفة أرادت بها ريم علاء، القيام بشىء تقدم من خلاله المساعدة للأسر الفقيرة، اختارت مدينة مالاوى، بجنوب شرق أفريقيا، لتوزيع اللحوم على الأسر الفقيرة، من خلال إقامة عقيقة رضيعتها بدولة مالاوى.

"لاحظت أن العقيقة اللى بتتعمل هنا بتكون مجاملات ومحسوبية، فى حين إن دولة زى مالاوى، فيها ناس كتير محتاجة الأكل ده ومش بتشوفه غير كل فين وفين"، حسب "ريم" التى اختارت هذه الدولة تحديدا، باعتبارها من أكثر الدول فقرا في قارة أفريقيا.

ومن خلال تواصلها مع أحد المتطوعين المصريين، هناك جرى الذبح والتقطيع، وتحضير أطباق من الفتة واللحم، المسلوق: "بتواصل معاه عن طريق الواتساب، وبحوّل له الفلوس، وهو اللى بيشترى كل حاجة من هناك وبتكون أرخص من هنا بكتير"، حيث لم تكلفها هذه الذبيحة أكثر من 600 جنيه.

تُعد هذه هى المرة الثانية التى تقيم فيها "ريم"، عقيقة بمالاوى: "أول مرة عملتها لبنتى الكبيرة هناك برضه، وحسيت إن الناس فرحت جداً وكانت محتاجة حاجة زى كده، وكررتها هناك تانى مع بنتى التانية".

وأعربت عن أمنياتها أن تقام مثل هذه الولائم بين الحين والآخر فى المناطق الفقيرة، من أجل مساعدة سكانها: "كل حاجة كانت سهلة، واللى بيحبوا يساعدوا هناك كتير جدا، أهم حاجة يكون موثوق فيه، والناس اللى اتعاملت معاهم على ثقة وبيعرّفونى التفاصيل أول بأول".

وأقامت "ريم" حفل "سبوع" فى منزلها، لأقاربها وصديقاتها: "اتبسطنا ولعبنا مع بنتى الصغيرة وفى نفس الوقت الناس فى مالاوى اتبسطوا وفرحوا، ولو عندى فرصة تانية هكررها".