رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

كتب: وكالات -

12:16 م | الخميس 20 فبراير 2020

صورة أرشيفية لسيدة حامل

دائما ما تبحث السيدات عن الوقت الأنسب لضمان الحمل، وهو ما كشفته دراسة حديثة، حول أفضل فصول السنة من أجل ضمان الحصول على فرصة الحمل.

وبحسب ما نشره موقع "نيوز ساينتست"، فإن الدراسة التي أشرف عليها باحثون أمريكيون، ذكرت أن أواخر الخريف أفضل وقت في السنة للحمل.

وكشفت الدراسة، أن الزوجات يحملن بشكل أسرع في أواخر الخريف وأوائل الشتاء، وخاصة في الولايات الأمريكية الجنوبية، مشيرة أن أعياد الميلاد في أمريكا تصل إلى ذروتها في أوائل سبتمبر، ولكن في الولايات الشمالية، والدول الاسكندنافية، تأتي الذروة مبكرا، في الصيف أو حتى في الربيع.

وتلعب المواسم دورا مهما في سهولة الحمل، رغم أن العديد من العوامل من المحتمل أن تدخل في شعبية أشهر أعياد الميلاد (ارتفاع كبير في شهر نوفمبر يُنسب إليه يوم عيد الحب)، بحسب كلية الصحة العامة بجامعة بوسطن الجديدة.

وقالت الدراسة، إنه على الرغم من أن الأزواج في أمريكا الشمالية والدنمارك من المرجح أن يبدأوا في المحاولة في سبتمبر، إلا أنه في أواخر نوفمبر وأوائل ديسمبر، لديهم أفضل الفرص للحمل.

وأشار العلماء إلى أن هناك الكثير من الدراسات التي تبحث في الأنماط الموسمية عند الولادة، لكن هذه الدراسات لا تأخذ في الاعتبار عندما يبدأ الأزواج في المحاولة، أو المدة التي يستغرقونها في الحمل.

من جانبها أكدت أميليا ويسيلينك، أستاذة علم الأوبئة في جامعة بوش، أنه "بعد حساب الأنماط الموسمية عندما يبدأ الأزواج في الحمل، وجدنا انخفاضا في الخصوبة في أواخر الربيع وذروة في أواخر الخريف".