رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

كتب: روان مسعد -

02:28 م | الخميس 13 فبراير 2020

دار الإفتاء المصرية

تلجأ بعض السيدات أحيانا لتنفيذ طلباتها، إلى مساومة الزوج وعدم الخضوع له في الفراش، وهو السؤال الذي ورد إلى دار الإفتاء المصرية، ورد عليه الشيخ الدكتور مجدي عاشور، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، والمستشار العلمي للمفتي، خلال لقائه في برنامج "فتاوى الناس"، المذاع عبر فضائية "الناس".

وقال "عاشور" في إجابته، إن مساومة المرأة زوجها على الفراش مقابل تنفيذ طلباتها، يفتح بابا للشيطان، خاصة في ظل الظروف المعيشية الحالية، وتجعل الزوج يلجأ إلى أخرى وهو ما ترفضه كل سيدة، وأكمل أن سبل الانحراف موجودة ومتوفرة في كل مكان "الغواية أماكنها كتيرة ومتوفرة على الفيسبوك وفي كل حتة".

وأكد "عاشور" أنه "لا يجوز شرعا للمرأة أن تمتنع عن زوجها إذا طلبها"، وأضاف، "لما تقوله لا مش هاجي عشان عندي متطلبات عندك هي بتحولها لسلعة ونحن ننأى بالعلاقة بأن تكون سلعة، بل هي أكبر من ذلك بكثير، هي علاقة حميمية قائمة على المودة والرحمة والحب".

وأكمل، "كدة بقت إيجارة ولست عقد زواج، وهنا بنقول لو الزوج طلبها للعلاقة الزوجية يجب أن تلبي طلبه طالما الأمر مباحا، ومش شرط يجيبلها كل حاجة، وإنما الأساسيات والضروريات، ويجب على المرأة أن تلبي هذا لمصلحة الأسرة، لأن هي خسرانة، والزوج خسران".