رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

فتاوى المرأة

كتب: آية أشرف -

08:41 م | الأربعاء 05 فبراير 2020

حكم الدين في مشاهدة الأزواج للأفلام الإباحية

من أمام محكمة الأسرة بالتجمع الخامس، أقدمت زوجة، تُدعى "عزة. م"، البالغة من العمر 27 عاما، والتي تعمل ممرضة بمستشفى خاص، على رفع دعوى خلع حملت رقم (2026 لسنة 2019)، ضد زوجها، "مؤمن. س"، والبالغ من العمر 30 عاما، بعد زواج دام لمدة شهرين فقط، مبررة طلبها هذا بأنه: "بيتفرج على أفلام إباحية وبيتحرش بيا".

فاللجوء لمشاهدة الأفلام الإباحية، أمر قد يقع فيه الكثيرون، دون معرفة عواقبه الشرعية، والأحكام الدينية ضده، حتى أن بعض الأزواج يسقطون فريسة لهذه الأفلام المضللة.

حكم الدين في مشاهدة الأفلام الإباحية 

وكان الدكتور عمرو الورداني، أمين الفتوى بدار الإفتاء، أكد عبر خدمة بث مباشر عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي، "فيس بوك"، أن مشاهدة الأفلام الإباحية وممارسة العادة السرية، يقربان الإنسان من الزنا، كما أنهما يعدان نوعا من الفتنة التي يضع الإنسان نفسه فيها.

وأوضح أمين الفتوى، أن هذه الذنوب تفتح أبواب الشر على الإنسان، وتجعله يفكر في الوقوع في الزنا، لافتا إلى أن النهي عن الزنا والمساس به ورد في القرآن الكريم وفي السنة النبوية المشرفة، مشددًا على أن هذه الأشياء تكاد أن توقع الإنسان في هذه الكبائر، وأن هذه الأفعال من المحرمات التي لا يجب على المسلم فعلها.

مشاهدة الزوج للأفلام الإباحية

وكانت الدكتورة نادية عمارة، الداعية الإسلامية، أكدت من قبل خلال برنامجها "قلوب عامرة"، أن مشاهدة الزوج للأفلام الإباحية تعد من المعاصي والمحرمات، ومن الانحرافات الأخلاقية، حتى وإن كان  في سبيل جذب زوجاتهم.