رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

آثاره باقية حتى الآن.. مايا دياب تكشف عن حادث اختطاف تعرضت له في 2005

كتب: يسرا محمود -

08:38 م | الخميس 09 يناير 2020

الفنانة مايا دياب

حادث سرقة منزل الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، دفع المغنية مايا دياب لتذكر حادث وصفته بـ"المأسوي" تعرضت له عام 2005، بحسب ما نشرت في تغريدة عبر حسابها الرسمي بموقع التدوينات القصيرة "تويتر".

وغردت "دياب": "خبريات السنة الجديدة قاسية ومحزنة للغاية، وأنا متأثرة جدًا بما حصل مع نانسي عجرم وفادي"، متابعة: "تذكّرت حادثة مأساوية تعرّضت لها شخصياً سنة 2005، وهيدا كلّو بسبب بلد فلتان لم يعرف يوماً إلا محاسبة الأضعف وترك الرؤوس الكبيرة سائبة، بلد الخوف، اليوم سألت نفسي فعلياً ليه ما بفلّ؟؟".

تفاصيل الحادث الذي تعرضت له مايا دياب

منذ 15 سنة، تعرضت الفنانة اللبنانية لحادث اختطاف بالعاصمة اللبنانية بيروت، بعدما حاول المجرمون سرقتها، ما أدى إلى احتجازها ليوم كامل، مر عليها وكأنه دهرا، تعرضت خلاله للتعنيف، وفقا لحديثها في برنامج "فحص شامل" مع الإعلامية راغدة شلهوب، المذاع عبر فضائية "الحياة" منذ سنوات.

آثار الحادث تركت ندبات نفسية داخل الفنانة، فلا تستطيع النوم بسهولة، كما أنها تفزع كثيرا ولا تشعر بالراحة عند قيادة السيارة، وينتابها الخوف والقلق عند المكوث وحيدة بالمنزل.

سرقة فيلا نانسي عجرم

وتعرضت الفنانة نانسي عجرم لحادث سرقة فيلتها بنيو سهيلة في لبنان، إذ اقتحم أحد الأشخاص ويدعى محمد حسن موسى، سوري الجنسية، فيلتها، وتمكن من التسلل ليلًا إلى داخل المنزل، لكنه فوجئ بزوجها الدكتور فادي الهاشم، الذي أشهر مسدسه في وجهه ليحدث إطلاق نار بين الطرفين، ما أدى إلى مقتل المقتحم.

الإفراج عن زوج نانسي عجرم

صباح الثلاثاء الماضي، قررت النائب العام الاستئنافي في ​جبل لبنان،​ القاضية ​غادة عون، الإفراج عن فادي الهاشم، زوج الفنانة نانسي عجرم.

وأوضحت قناة "LBC" اللبنانية، أن قرار النائب بالإفراج جاء بعد إطلاعها على كل الملف وكاميرات المراقبة والأدلة، وبعد تأكدها بأن ما قام به كان دفاعًا مشروعًا عن النفس على أن يتابع التحقيق بالملف لدى قاضي التحقيق في جبل لبنان".

مدير أعمال نانسي عجرم ينفي عمل القتيل بمنزل الفنانة اللبنانية

جيجي لامارا، مدير أعمال الفنانة اللبنانية نانسي عجرم، نفى الأخبار التي تداولتها الصحف والمواقع السورية حول أن يكون القتيل السوري محمد حسن الموسى الذي اقتحم منزلها أول أمس كان يعمل لديها في حديقتها الخاصة.

وخلال حديثه لـ"الوطن" قال: "هذه الأخبار ما هي إلا افتراءات وكذب، وليس لها أي أساس من الصحة"، مضيفا: "هل من يحاول أخذ مستحقاته يأتي فى منتصف الليل ومعه سلاح وملثم، كذبة ليس لها أي معنى، وهل يعقل أن نانسي عجرم لا تدفع مستحقات شخص، الجميع يعرف أن نانسي عجرم شخصية خيرة".