أخبار من الوطن نيوز

كتب: خالد فهمي -

01:02 م | الثلاثاء 03 ديسمبر 2019

شعبان عبد الرحيم

كان يستعد اليوم لإحياء ذكرى وفاة زوجته "أم عصام"، والتي توفيت في الأول من ديسمبر 2013، ولكن القدر لم يمهل الفنان كثيرا لإحياء ذكراها بل لحق بها في الشهر نفسه، صباح اليوم، عن عمر ناهز 62 سنة بعد تعرضه لوعكة صحية نُقل على إثرها إلى مستشفى المعادي العسكري ليمكث في الرعاية المركزة حتى أُعلن عن وفاته.

صدفة "الشهر الواحد" للوفاة تتوج علاقة عاطفية من نوع خاص، جمعت بين الفنان شعبان عبدالرحيم، بزوجته "أم عصام"، التي كان يعبر عنها وعن حبه وامتنانه لها بين الحين والآخر، قبل وفاتها وبعده، فدائمًا ما كان يثني على تحملها الصعاب قبل بداية مشواره الفني، فكان يصفها بأنها رفيقة دربه وشريكة حياته.

"وش السعد عليا وشريكتي أيام الفقر، وأم عصام"، هكذا وصف الفنان شعبان عبدالرحيم، علاقته بزوجته التي كان يكن لها كل الحب والتقدير والذي كان يظهر دائمًا خلال لقاءاته وحواراته التلفزيونية، والذي بكي على فراقها حينما توفاها الله، في 1 ديسمبر 2013، وذكر خلال تواجده ببرنامج "بدون ماكياج"، مع الإعلامي "طوني خليفة"، على فضائية "القاهرة والناس"، "مفيش حد يقدر يحل محلها، مفيش ست تقدر تحل مكان مراتي، مهما كانت مين، كنت مرة بزعقلها، قالتلي أنا مش لاقية حد كبير اشتكيله منك".

وتابع باكيًا، في سرد التفاصيل التي جمعت بينهما، وأسعد اللحظات، مفيش حد يقدر يعوض غيابها، "أنا ممكن أقرالها الفاتحة". 

وقال "عصام"، نجل الفنان الراحل شعبان عبدالرحيم، إنَّه يتواجد في مستشفى المعادي العسكري حاليًا، لإنهاء تصاريح الوفاة.

وأضاف نجل شعبان عبدالرحيم، في تصريح خاص لـ"الوطن"، أنَّه من المُقرر تشييع جثمان الفنان الراحل من مسجد السيدة نفيسة، اليوم الثلاثاء، عقب صلاة العصر، فيما لم يُحدد موعد الجنازة بعد.

شعبان عبدالرحيم رحل عن دنيانا عن عمر ناهز 62 عامًا في مستشفى المعادي العسكري، صباح اليوم، حسبما أكّد نجله لـ"الوطن"، بعد مسيرة فنية قدم خلالها مئات الأغنيات الشعبية.

وطرح "شعبولا"، مؤخرًا أغنية جديدة مهاجمًا فيها قناة الجزيرة نظرًا لتحريضها ضد مصر عبر قنواتها، والأغنية من كلمات الشاعر إسلام خليل، كـ"ديو" يفضح أكاذيب الجزيرة.

أخبار قد تعجبك