لايف ستايل

كتب: وكالات -

07:00 م | الإثنين 02 ديسمبر 2019

شفاه الأخطبوط

أصبحت عمليات تكبير الشفاه من الصيحات المنتشرة في الفترة الأخيرة، وتلجأ الكثير من الفتيات لإجراء هذه العملية لتقليد عدد من المشاهير أو تماشيًا مع الموضة الشائعة.

وانتشرت أيضًا موضة "شفاه الأخطبوط" أو "شفاه الشيطان" التي تظهر الشفاه ببعض الزوايا ويتراوح عددها ما بين 6 إلى 8 زوايا.

وبحسب ما ذكرته "سبوتينك"، أن "إيميليان براودي" هو صاحب هذه الفكرة الجديدة ووصل عدد متابعيه على صفحته على إنستجرام، إلى 36 ألف متابع خلال فترة قصيرة، وكانت بدايته في توزيع عدد من الأدوية الطبية وانتقل بعدها لتقديم خدمات في مجال التجميل ومن ثم إجراء هذه العمليات التجميلية في الشفاه.

ومن جانبه، رأى دكتور علم النفس، آرثر جراجانوف، أن الفتيات يلجأن لهذه العمليات دون وعي أو ثقافة، وذلك من أجل جذب الجنس الآخر، قائلًا: "يرغب الكثير من الفتيات بجذب الطرف الآخر من خلال تكبير الشفاه ويمثل ذلك رغبة غريزية في الإعجاب".

أخبار قد تعجبك