رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

"مرتب مراتك أعلى".. إذن أنت على موعد مع أزمة عاطفية

كتب: وكالات -

12:30 م | الإثنين 25 نوفمبر 2019

الأزواج

ربما يعقتد البعض أنَّ حصول المرأة على دخل ثابت ومساهمتها في أعباء المنزل؛ قد يُشعر الزوج بالراحة، وربما يعتمد بعض الأزواج على شركائهم في الإنفاق على المنزل، لكن دراسة حديثة نسفت كل تلك المعتقدات، لتؤكّد أنَّ ارتفاع دخل المرأة مقارنة بزوجها يهدد صحته النفسية والجسدية وربما يؤثر على تواصله الاجتماعي مع محيطه بل ووصل الأمر إلى أنَّه مهدد بالإصابة بأزمة عاطفية.

دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة "باث" البريطانية، توصلت إلى أنَّ الضغوط تتزايد على الأزواج عندما تكسب زوجاتهم أكثر من 40% من دخل الأسرة، حسب ما ذكرته "سبوتينك" نقلًا عن صحيفة "إندبندنت" البريطانية، لنجد أنَّ الأزواج يشعرون بالضغط عندما يعتمدون بشكل كبير على زوجاتهم في الإنفاق على المنزل.

وأوضحت الدراسة، التي أجريت خلال 15 عامًا على 6 آلاف زوج وزوجة، أنَّه كلما قل دخل الزوجة عن 40% انخفضت الضغوط على الأزواج والعكس صحيح، مشيرة إلى أنَّ الرجال الذين تزوجوا عن عمد بسيدة مُعيلة لم يشعروا بأي ضغوط، فيما بلغت نسبة الزوجات اللائي يكسبنّ أكثر من أزواجهنّ في عام 1980 نحو 13%، لكن في 2017 وصلت النسبة إلى الثلث.

بدروها، أوضحت الخبيرة الاقتصادية بكلية الإدارة بجامعة باث، جوانا سيردا، أنَّ نتائج الدراسة تشير إلى أنَّ التفاوت في الدخول يمكن أنَّ يشكل خطرًا على صحة الرجال، لأنَّ الضغوط يمكن أن تؤدي لإصابتهم بأمراض جسدية وكذلك أزمات عاطفية واجتماعية.