لايف ستايل

كتب: روان مسعد -

09:48 ص | الخميس 21 نوفمبر 2019

فيروز

رقة وخفة ودلال وعظمة تقف فيروز بشموخ على المسرح معلنة "أنا الأنثى اليوم"، قبل أن تكون مطربة السهرة الغنائية، تستمع إلى صوت رخم "فيروزي" عميق، يصدح للعالم بتكنيك المرأة فيتسلل إلى القلب بسهولة وصول معاني كلمات أغنياتها، وفي يوم ميلاد جارة القمر الذي يصادف اليوم، حيث تبلغ 83 عاما، كانت هي الأكثر تأثيرا على الفتيات، تمنحهن الثقة بالنفس، تعبر عنهن في أوقات أخرى، تحببهن في سماع موسيقاها وصوتها صباحا. 

لكل فتاة "ليستة" أغاني كاملة لفيروز، تستمع إليها كلما حنت إلى هذا مزاج مختلف كليا تتفرد به فيروز، إذا أرادت أن تناجي حبيبها بلطف مع استحالة العودة إليه فتكون "حبيبي إحساسي ما عاد يرجعلي من جديد"، ورينا تستعيد ذكرياتها على الجبل الذي فقدت فيه "شادي"، فهناك "كنا نتلاقي من عشية"، ربما يكون الميعاد في "آخر أيام الصيفية".

كلمات تلمس قلب الفتيات، وتعبر إلى أحاسيسهن برقة، ولكل فتاة رأي خاص في فيروز.

هالة: أنا عالية اللي بتغني لعيوني

أكثر أغنية تحبها هالة مروان (29 عاما) لفيروز هي "ع هدير البوسطة"، تمسها كلمات رحباني عن عيون عالية فتتخيل نفسها بطلة قصة الحب، "فيروز بتديني ثقة بنفسي، وهي بتقول انتي عيونك سود ما انك عارفة شو بيعملوا فيا، يخرب بيت عيونك يا عالية شو حلوين، هو في أحلى من كدة ممكن بنت تتمناه؟"، وتتسل الموسيقى مع الكلمات لتتمايل معها صباحا فتشرق الشمس ضاحكة، "يومي مش بيبدأ غير بيها".

سمر: فيروز هي بداية كل يوم جديد

تتفق سمر محمد (22 عاما) مع هالة في ضرورة بداية اليوم بصوت فيروز، "لما بتغني للصيف للشتا، لمفرق الطرقات، للوادي، للجبل، خيالي بيسرح معاها وبسافر وبعيش قصة حب، فيروز هي بداية كل يوم جديد"، لا يكتمل يومها ذهابا وإيابا للجامعة دون الاستماع إليها، تقول سمر في تصريحات لـ"هن" "الهيدفون في ودني، أفضل عن العالم، دي الست فيروز للصبح وبس بتديني الناي وبنغني".

هاجر: فيروز بتعبر عن 95% من البنات

"لما تسمعي بعدك على بالي يا حلو يا مغرور، وبعدين سألوني الناس عنك يا حبيبي، إحساس ميتصوفش فيروز بتعرف تعبر عني، عن قصة حبي، عن 95% من البنات، مجروحة مبسوطة محبوبة هي فيروز"، هكذا تحدثت هاجر مجدي 26 عاما عن عشقها لفيروز، "طول النهار بسمعها، على السوشيال ميديا لينكات لأغاني فيروز بس، أحسن واحدة غنت باللبناني عشان نحبها، ونفهمها ونردد كلامها". 

 

أخبار قد تعجبك