علاقات و مجتمع

كتب: روان مسعد -

03:01 م | الثلاثاء 19 نوفمبر 2019

أسماء الخمليشي

رغم مرور ما يقرب من 7 أيام على ظهور صور للفنانة المغربية أسماء الخمليشي، وصفها متابعوها بأنها "إباحية"، إلا أنها لا تزال متصدرة تريند "جوجل"، وخرجت من تصدر محركات البحث في المغرب إلى مصر والعالم العربي، ويستعرض التقرير التالي القصة الكاملة لتلك الصورة.

فوجئ جمهور ومتابعي أسماء الخمليشي بنشرها صورا على خاصية "ستوري" على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، وهي مرتدية ملابس رياضية برفقة مدربها الخاص، إلا أنها كانت تقوم بحركة رياضية تستلزم رفع قدميها لأعلى، وكان المدرب قريب منها إلى حد كبير.

تلك الصور عرضت أسماء الخمليشي، لهجوم حاد من قبل متابعيها، ووصفوا الصور بأنها "فضيحة وإباحية"، ويجب الاعتذار للجمهور عنها، ولكن أسماء تصرفت بشكل آخر، فقد حظرت التعليقات وفعلت "البلوك"، لكل من تطاول عليها.

أسماء الخمليشي توضح موقفها

روت أسماء الخمليشي، خلال لقاءها في برنامج "هاشتاج بيناتنا" على قناة "ميدي 1 تيفي"، كواليس تصوير تلك الصورة، وقالت إنها كانت في صالة رياضية، تقوم ببعض حركات الجمباز، وقد استدعت هذا المدرب والذي كان يدربها منذ زمن بعيد، وأجرت حركة تلقائية أثناء تميون الجمباز.

وطلبت أسماء من إحدى صديقاتها الأجنبيات تصويرها في الجيم، وهي من نشرتها دون الرجوع إليها، وأوضحت أنها عادة ما تطلب من صديقتها تصويرها ونشر الصورة، مؤكدة أنها تحظر التعليقات المسيئة، وأكدت أنها لم تتخيل أن يعتبر الجمهور تلك الصور إباحية.

من هي أسماء الخمليشي

يذكر أن أسماء الخمليشي هي ممثلة مغربية من مواليد 18 يونيو 1971، ولدت في مدينة تارجيست، وشاركت فى فيلم "فيها الملح والسكر أو مبغاتش تموت" للمخرج حكيم النوري، و"محاكمة امرأة"، و"المنسيون"، و"نهار تزاد طفا الضو".

أخبار قد تعجبك