صحة

كتب: احمد فتحي -

03:17 م | الأحد 17 نوفمبر 2019

صور : إعلام زفتي يدشن ندوة

نظم مركز إعلام زفتى ندوة إعلامية تحت عنوان " أهمية الرضاعة الطبيعية"، وذلك بمقر قاعة المجمع الإعلامي في إطار خطة هيئة الاستعلامات للتواصل مع المواطنين وتوعيتهم.

من جانبها، أكدت الدكتورة نجية أحمد الجوهري، طبيبة نساء وتوليد بمستشفى زفتى العام، أن الرضاعة الطبيعية تزيد من العاطفة بين الأم والطفل وتساعد على التماسك الأسري ولا تمثل عبء اقتصادى على الأسرة.

وأوضحت الجوهري: "الرضاعة تقي الأم من سرطان الثدي والمبيض تساعد الرحم فى العودة إلى طبيعته بعد الولادة، وبالنسبة للطفل تساعد على النمو العقلي والنفسي والجسمي وتحافظ على الجهاز الهضمي والتنفسي للطفل كما تقي الأطفال من الإصابة بمرض السكر وأمراض القلب والسمنة وتصلب الشرايين".

وأشارت إلى أن أسباب موانع الرضاعة الطبيعية تكمن في إصابة الأم بمرض نفسي أو درن أو تسمم في الدم أوتعاطي الأم لعقاقير تؤثرعلى الطفل وتنتقل له في اللبن.

 كما تحدثت عن عيوب الرضاعة الصناعية قائله: "أبرزها تلوث اللبن وإصابة الطفل بأمراض الجهاز التنفسي وإصابة الجهاز الهضمي بأمراض مثل الإسهال والانتفاخ والأمساك"، مشدده على ضرورة إرضاع الطفل بعد الولاد بنصف ساعة ولمدة ستة شهور ولا يجب إعطاء الطفل أي مواد غذائية أخرى خلال الستة شهور الأولى.

أخبار قد تعجبك