علاقات و مجتمع

كتب: هبة وهدان -

05:30 م | الجمعة 15 نوفمبر 2019

سيدة

هل تعيش السيدات أكثر من الرجال؟ سؤال قد يجول في خاطر الكثير بنات حواء بين الحين والآخر، حتى جاء رئيس تحرير مدونة كلية الطب بجامعة هارفارد، روبرت شميرلينج، ليجيب على التساؤل في مقال له نشر في موقع "دورية هارفارد الطبية".

المقال تطرق له "شميرلينج" بعدما سألته زوجته: "لماذا تفترض أنك سوف تموت قبلي؟" فتفاجأ لسؤالها وبادر بالإجابة، كمن يقرّ بأمر واقع قدر استطاعته، فقال في كلمة واحدة: "الإحصاءات".

وقال شميرلينج في مقاله: "كنت أعرف أنه -في المتوسط- تعيش النساء أطول من الرجال، وترتفع النسبة في عمر 85 عاماً إلى 67% لصالح النساء، بينما سجلت متوسطات الأعمار عمراً أطول بحوالي 5 سنوات أكثر من الرجال في الولايات المتحدة، وحوالي 7 سنوات أطول في جميع أنحاء العالم".

وأضاف، أنه يمكن بنظرة سريعة في سجلات معظم بيوت الضيافة لكبار السن أو المؤسسات التي توفر مرافقين لمساعدة المسنين في بيوتهم بالولايات المتحدة أن تكتشف مزيداً من التفاصيلو فإن عدد النساء يفوق عادة عدد الرجال، وبفارق لافت في كثير من الأحيان.

يدرك المعلنون تلك المعلومات أيضاً، فيقول شميرلينج: "طالعت مؤخراً إعلاناً عن مؤسسة تدعى "مكان للأم"، وهي تساعد الأسر في العثور على مرافقة للمساعدة على المعيشة أو غيرها من الخدمات المطلوبة لكبار السن، وعلى الرغم من أن المؤسسة تساعد الرجال والنساء على حد سواء، فإن اسمها يعكس إلى أي مدى يعتبر عدد النساء أكبر بكثير بين كبار السن ".

وأرجع شميرلينج، وفقًا لموقع "العربية"، أن السيدات تعشن أكثر من الرجال لعدة أسباب، وأقوى هذه الأسباب هو أن الرجال:

أقل اتصالاً بالمجتمع

الأسباب غير واضحة تماماً، لكن البيانات تشير إلى أن الناس من ذوي الاتصالات الاجتماعية الأقل والأضعف (بما في ذلك الرجال) تكون معدلات الوفاة بينهم أعلى من غيرهم.

يتجنبون الأطباء

وفقاً لوكالة أبحاث الرعاية الصحية والجودة، فإن الرجال من المرجح أن يتجاهلوا الفحوصات الروتينية العادية، وهم أقل من النساء من حيث عدد مرات التردد على العيادات الطبية، وفقاً لأرقام العام السابق.

لديهم وظائف أكثر خطورة

عدد الرجال يفوق عدد النساء في بعض من المهن الأكثر خطرا، بما في ذلك المعارك العسكرية وإطفاء الحرائق والعمل في مواقع البناء.

يموتون من أمراض القلب

في الواقع، فإن 50% من الرجال أكثر عرضة من النساء للوفاة بسبب أمراض القلب، فالحقيقة أن الرجال لديهم انخفاض في مستويات هرمون الإستروجين أكثر من النساء، مما قد يكون جزء من السبب، ولكن المخاطر الطبية، مثل سوء التعامل مع ارتفاع ضغط الدم أو مستويات الكوليسترول غير المواتية، يمكن أن تسهم في ذلك أيضاً.

يتحملون مخاطر أكبر

يبدو أن جزء من هذا السبب هو "المصير البيولوجي"، حيث أن الفص الأمامي من المخ هو الجزء الذي يسيطر على مسائل الحكم على الأمور والنظر في عواقب أي تصرفات، يتطور ببطء أكثر في الأولاد والشبان من الإناث، وهذا من شأنه أن يسهم في حقيقة أن عدداً أكبر من الفتيان والرجال يموتون في حوادث أو بسبب العنف مقارنة بالفتيات والنساء.

أكبر حجماً من النساء

عبر العديد من المخلوقات، بما في ذلك الحيوانات كبيرة الحجم تظهر الإحصائيات أنها تموت في عمر أقل من تلك صغيرة الحجم، وعلى الرغم من أن حجم هذا التأثير غير مؤكد في البشر، فقد يسبب الوفاة المبكرة للذكور.

أكثر إقبالا على الانتحار

وهذا صحيح على الرغم من حقيقة أن الاكتئاب يعتبر أكثر شيوعاً بين النساء، وأن النساء يرتكبن المزيد من محاولات الانتحار (غير القاتلة) ويرجع البعض ذلك إلى ميل الرجال إلى تجنب التماس العلاج من الاكتئاب، فضلاً عن المعايير الثقافية التي لا تشجع الرجال على طلب المساعدة للأمراض العقلية.

أخبار قد تعجبك