هي

كتب: آية أشرف -

10:37 م | الثلاثاء 15 أكتوبر 2019

أصالة - طارق العريان

"أنا لست على ما يرام، تائهة بين المتناقضات، ما أنا بحزينة، ولا سعيدة".. تلك الكلمات جاءت عبر تدوينة، نشرتها الفنانة أصالة نصري، مؤخرًا، عبر حسابها على "تويتر"، حملت الكثير من علامات الاستفهام حولها، وحول علاقتها بزوجها طارق العريان. 

فحساب الفنانة الذي كان مليئا بصورهما التي وثقت العديد من لحظاتهما سويا، وأبرزها خلال المناسبات الخاصة والتجمعات الفنية والعائلية، فضلا عن رسائل الحُب والدعم، لم يعد هكذا في الوقت الحالي، حيث اختفت عدة صور منه، بينما ظل القليل منها عبر حسابها على إنستجرام. 

التدوينة واختفاء الصور، دعيا الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، إلى السؤال حول استقرار زيجة الفنانة من عدمها، خاصة عقب غياب "العريان" عن حضور آخر مناسبة لها، على غير العادة، الأمر الذي أشعل الحديث حول شائعات انفصالهما. 

ويسلط "هُن" الضوء على بوادر، كانت سببا في إشعال إشاعة انفصال أصالة عن طارق العريان. 

تويتة غامضة من أصالة ودعم من أقاربها

كانت "تدوينة" أصالة التي نشرتها نهاية الشهر الماضي، و عبرت فيها بجمل مقتضبة عن حالتها النفسية، التي وصفتها بـ"التوهة، وعدم الاستقرار" سببا في إثارة الحديث حول علاقتها بزوجها، ورجّح البعض من متابعيها أن الفنانة تقصد بها حياتها الشخصية، بل الزوجية، خاصة عقب دعم أقاربها لها على الفور فور تغريدها بها. 

وكان أول داعميها، شقيقها "أنس نصري"، الذي نشر صورة تجمعه بها، وهو مُمسك بيديها، مُعلقًا: "إيدي بإيدك الطيبة كل المشوار، ولآخر العُمر يا حبيبة الروح". 

الدعم لم يتوقف عند شقيقها فقط، حيث بادرت ابنتها "شام" بدعمها أيضًا، بعدما نشرت صورة للفنانة، وعلقت عليها: "أمي هي العطاء، المحبة، التسامح، الكرامة، الأخلاق... أمي هي كل حياتي، وكل كياني مبني عليها... هي كل شيء بعد ربي... هي المرأة الحديدية التي تصبر، وتكافح، وتضحي، وتعطي من دون مقابل... وتعمل بكل محبة وضمير.. لأنها مؤمنة به، وعلاقتها معه، وإيمانها به أقوى من أي شيء أو شخص آخر".

وتابعت: "هي نعمة في حياتي، وحياة كل الأقارب... هي ملهمتي الوحيدة، ونصفي الثاني، وأملي في الحياة أن افعل أي شيء إيجابي هو من أجلها بعده هو الله". 

غياب طارق العريان عن دعم أصالة 

على الرغم من دعم أقارب الفنانة لها، عقب تدوينتها الغامضة، إلا أن "طارق" غاب تمامُا عن الدعم مثلهما، فلم ينشر صورة أو رسالة للفنانة، لمساندتها، مما زاد التساؤلات حول مدى استقرار علاقتهما. 

غياب طارق العريان بأحدث مناسبات أصالة

واقعة أخرى، زادت من الجدل حول علاقتهما، بعدما غاب زوج أصالة عن مرافقتها- على غير العادة- خلال حفلها الأخير في الرياض، حيث حضرت الفنانة بصحبة شقيقها، ولم يظهر هو، مما زاد علامات الاستفهام حولهما. 

ابنة أصالة ترفض التعليق بعد انتشار شائعات الانفصال

"الوطن" تواصلت مع شام الذهبي، ابنة أصالة، والتي رفضت الإدلاء بتصريحات صحفية أو التعليق على ذلك الأمر، فهي لم تنفِها أو تؤكدها. 

يذكر أن طارق العريان وأصالة، أعلنا زواجهما عام 2016، وكللاه بطفلين، وهما "أدم" و"علي". 

وخلال الساعات الماضية، تحدثت بعض وسائل الإعلام عن طلب الفنانة السورية أصالة نصري الانفصال عن زوجها المنتج والمخرج طارق العريان، بعد قصة حب كُللت بالارتباط الرسمي في 2006.

"الوطن" تواصلت مع شام الذهبي، ابنة أصالة الكبرى، والتي رفضت الإدلاء بتصريحات صحفية أو التعليق على ذلك الأمر.

الشائعة التي تم تداولها سريعا عبر مواقع التواصل الاجتماعي، تسببت في "صدمة" العديد من محبي الثنائي، ومن أبرز التعليقات: "أكيد اتحسدتوا"، و"أنا مش مصدق إن طارق العريان يخون زي ما بيتقال"، و"اطلعي يا أصالة على رضوى الشربيني وهي هتحل الموضوع ده".

يشار إلى أن الفنانة السورية تتحدث باستمرار عن عشقها لزوجها، الذي تُصوره دائما كأنه "فارس أحلام مثالي".

وخلال استضافتهما في برنامج "توأم روحي" مع الإعلامي اللبناني نيشان، أكدت أصالة أنها أُعجبت بالعريان منذ المقابلة الأولى، التي كانت في حضور زوجها، وتمنت أن يكون "طارق" زوجها.

وأضافت أنها بادرت بإظهار إعجابها به، كما عرضت عليه الزواج عقب طلاقها.

أخبار قد تعجبك