علاقات و مجتمع

كتب: آية أشرف -

10:22 م | السبت 12 أكتوبر 2019

فجر السعيد

وجَّهت الإعلامية الكويتية فجر السعيد، رسالة غير مُباشرة، من خلال إعادتها نشر تغريدتها، التي نوهت خلالها صباح اليوم، باستعدادها لإجراء عملية جراحية رابعة، في 6 نوفمبر المقبل، وذلك عبر حسابها الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام". 

وأرفقت "السعيد" صورة التغريدة، بتعليقها: "البعض كان يراهن للأسف على أن وفاتي أمر محتوم ونسوا أن إرادة الله فوق كل إرادة وفوق توقعاتهم وحساباتهم". 

وتابعت: "الحمد لله ربي خيب ظنهم.. بسم الله الرحمن الرحيم (وَإِذَا مَرِضْتُ فَهُوَ يَشْفِينِ)". 

الإعلامية تعلن عن آخر مراحل شفائها

وكانت "السعيد" غردت صباح اليوم، عبر حسابها الرسمي على "تويتر" قائلة:"عندي عملية يوم 6-11 في مستشفى FOSH في باريس، تعد العملية الرابعة منذ بدء الأزمة الصحية، إن شاء الله تكون العملية الأخيرة، اللي يحبني يدعيلي".

وتفاعل الكثير من متابعي الإعلامية الكويتية مع تدوينتها، معبرين عن حبهم لها وسعادتهم بتحسن حالتها الصحية.

ووجهت فجر السعيد رسالة شكر لكل من دعا لها بالشفاء: "شكرا من كل قلبي لكل من دعا لي بالشفاء، لم أستطع الرد على كل الرسائل لكثافة العدد، وهذا إن دل فإنما يدل على مكانتي عندكم، الله لا يحرمني من محبتكم".

مرض فجر السعيد

أصيبت الإعلامية فجر السعيد بوعكة صحية شديدة، دخلت على إثرها المستشفى، في بداية أغسطس الماضي، حيث كانت تجري عملية تحويل مسار، ولكن حدث تسريب في أثناء إجرائها لها، أصابها بتسمم في الدم شديد، فدخلت في غيبوبة ولم تفق منها سريعا، وتمكث حاليا في أحد المستشفيات بباريس لتلقي العلاج.

أخبار قد تعجبك