رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

زواج واتهام بالخيانة وسجن.. محطات الخلاف بين المطربة بوسي وطليقها فطين سعيد

كتب: حاتم سعيد حسن -

08:48 ص | الأربعاء 04 سبتمبر 2019

المطربة بوسي

ألقت قوة أمنية القبض على المطربة الشعبية بوسي صباح اليوم، بمنزلها بمنطقة التجمع الخامس، وأضافت مصادر مقربة من المطربة أن سبب إلقاء القبض عليها يعود إلى صدور أحكام قضائية نهائية واجبة التنفيذ.

وترجع تلك القضايا إلى عدد من الخلافات المتبادلة بين بوسي وزوجها السابق متعهد الحفلات فطين سعيد، منذ سنوات.

البداية.. عقب نجاح أغنية "آه يا دنيا"

في عام 2012، بعد أن طرحت المطربة بوسي أغنية "أه يا دنيا" من خلال أحداث فيلم "الألماني" وحققت نجاحا كبيرا جعلتها تحقق شهرة كبيرة وتضع أقدامها بقوة داخل الوسط الفني دوما ما كانت تؤكد بوسي بذلك الوقت أن وراء ذلك النجاح وتلك الشهرة التي حققتها زوجها "فطين" الذي كان بذلك الوقت مديراً لأعمالها.

ولكن لم تسر الأمور على هذا الشكل لفترة طويلة، فبعد فترة بدأت بوسي تصرح لوسائل الإعلام بأنها قد اكتشفت خيانة زوجها لها وقامت بضبطه في المنزل بصحبة إحدى الراقصات لتقوم بعد ذلك برفع دعوى خلع ضده، وبعد ذلك تم اتهام الزوج "فطين" بقضية حيازة سلاح ناري داخل منزله وقضى عقوبة السجن لمدة 6 أشهر.

"فطين" يؤكد أن بوسي وراء المشكلات والقضايا التي يواجهها 

وفي العام الماضي في تصريحات تليفزيونية، قال متعهد الحفلات فطين سعيد إن زوجته السابقة بوسي تعتبر السبب الرئيسي وراء حبسه ودخوله في مشكلات وعدد من القضايا خلال السنوات الماضية. 

وأكد فطين أن الحياة بينهما في بداية تعارفهما حينما جاءت بوسي من الشرقية، كانت جيدة حتى تزوجا، ولكنها قد تغيرت كثيرا بعد الزواج والشهرة، مضيفا أن بوسي أرادت أن تكون لها حياة خاصة بها.

واضاف أنه في بعد فترة أصبحت بوسي أكثر إثارة للمشكلات، حتى أصبحت الحياة صعبة بينهما، بحسب قوله، ليفاجأ في يوم ما أن قوة من الشرطة تقتحم المنزل ومعها إذن تفتيش وتدخل غرفة نومه وتحرز سلاحاً وقطعة من المخدرات وتم القبض عليه.

وبدأ "فطين" في رفع عدد من القضايا ضد المطربة بوسي يتهمها بتحرير شيكات بدون رصيد تبلغ قيمتها 30 مليون جنيه، وفي نوفمبر عام 2018، قضت محكمة جنح مستأنف النزهة، ومد أجل الحكم في الاستئناف المقدم من المطربة بوسي بتهمة إصدار شيكات بدون رصيد لصالح طليقها، إلى جلسة 10 ديسمبر.

ومن قبل كانت محكمة جنح النزهة، قد قضت بحبس المطربة في اتهامها بإصدار شيكات بدون رصيد في 11 قضية مرفوعة ضدها من طليقها، كما قضت محكمة جنح الهرم، بالحبس 6 سنوات غيابيًا، وكفالة 11 ألف جنيه مع إيقاف التنفيذ، لاتهامها بتحرير شيكات بدون رصيد، وفي ديسمبر من نفس العام قررت محكمة جنح مستأنف النزهة، قبول الاستئناف المقدم من المطربة بوسي على قرار حبسها 9 سنوات في قضايا شيك بدون رصيد، وقررت إلغاء الحكم بالحبس واكتفت بالغرامة 550 ألف جنيه.

 

فطين ينفي شائعة زواجه من الراقصة صافيناز

وفي تصريحات صحفية، نفى فطين سعيد طليق المطربة بوسي، ما يتردد بأنه متزوج من الراقصة صافيناز، مؤكدا أنه فقط مدير أعمالها وأنها بالفعل متزوجة من شخص آخر، وكل ما في الأمر أن هناك من أطلق تلك الشائعات ربط بين التصريحات التي سبق أن قالتها بوسي عن إمساكها به وهو في أحضان راقصة بالشقة وبين صافيناز.

وفي تصريح ببرنامج "فحص شامل" المذاع على قناة "الحياة" الفضائية، قالت بوسي إنه لا يوجد بينها وبين الراقصة صافيناز أي خلافات وهي تحترمها على المستوى الشخصي، فقط كل ما هنالك أن مدير أعمالها "كان زوجها السابق" على حد تعبيرها.

وردا على سؤال "هل يدير أعمال صافيناز مثلما كان يعمل معك؟"، أجابت المطربة بوسي بأن فطين كان له صلاحيات خاصة بحكم أنه كان زوجها بتلك الفترة، وأضافت أن صافيناز قراراتها من رأسها ولا تعتقد أنه سيفعل معها مثلما فعل بها.

وبعد معرفة نبأ القبض على المطربة بوسي، علمت "الوطن" أن عددا من الوسطاء بالوسط الفني يحاولون خلال الساعات الحالية إنهاء الأزمة بين بوسي وفطين حتى لا يتفاقم الموضوع.