أخبار تهمك
ريهام سعيد تستعين ببكاء طفلة عقب وقفها:

قررت الإعلامية، ريهام سعيد، اللجوء لوتر العاطفة والإستعانة ببكاء الأطفال اللاتي تساعد في علاجهم للتعبير عن غضبها من القرارات الأخيرة التي طالتها، والتي انتهت بحظرها إعلاميًا.

ونشرت "سعيد" عبر حسابها الشخصي، على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" مقطع فيديو لفتاة صغيرة وهي تبكي قائلة: "انتوا ظلمتوا طنط ريهام ليه؟ وظلمتوني معاها.. أنا كنت خلاص هسافر وأعمل العملية، لو مُت مش مسامحاكم". 

وعلقت الإعلامية، على المقطع قائلة: "في كل صلاة هدعي ومن كل قلبي حسبي الله ونعم الوكيل في كل شخص جاهل ساهم في الظلم ده".

وتابعت: "صعبانين علية أوي إزاي هتتحملوا الوزر ده إزاي!"، مختتمة: "جنا أنا مش راجعة بس إنت مسافره بإذن الله". 

"الأعلى للإعلام" يحظر ظهور ريهام سعيد لمدة عام

وأصدر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفي مكرم محمد أحمد، قراراً منذ قليل، بحظر ظهور الإعلامية ريهام سعيد، على أي وسيلة اعلامية مرئية أو مسموعة لمدة عام.

ريهام سعيد تعتزل عقب حديثها عن السمنة

وكانت لجنة الشكاوى بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، قد قررت استكمال التحقيق في شكوى المجلس القومي للمرأة ضد ريهام سعيد الأسبوع المقبل، واتهمت الشكوى ريهام سعيد بالإساءة لسيدات مصر خلال تناولها لموضوع السمنة، كما قررت نقابة الإعلاميين وقفها عن مزاولة أي نشاط إعلامي، حتى أعلنت الإعلامية قرارها باعتزال المهنة نهائيًا. 

  

أخبار قد تعجبك