أخبار تهمك

كتب: مادونا سمير -

11:27 ص | الخميس 22 أغسطس 2019

غسيل الصحون

أكدت دراسات حديثة أن بعض الأنشطة مثل غسل الصحون، أو الأعمال بالحديقة قد تعمل على إطالة عمر الأفراد.

ووجدت الدراسة أنه فيما يتعلق بممارسة النشاط المعتدل، فإن أولئك الذين تمكنوا من ممارسة النشاط لمدة 6 دقائق في اليوم، كانوا أقل عرضة للوفاة بنسبة 36 في المئة، في حين أن أولئك الذين تمكنوا من ممارسة النشاط باعتدال لمدة 38 دقيقة في اليوم، انخفض خطر الوفاة لديهم بنسبة 48 في المئة، وفق ما ذكرت "سكاي نيوز"، وقال فريق البحث إن الدراسة تدعم رسالة مفادها "إجلس أقل وتحرك أكثر وأكثر".

وأكدت دراسات سابقة العلاقة ما بين الجلوس لفترات طويلة من الزمن بزيادة خطر الإصابة بالعديد من الأمراض، بما في ذلك أمراض القلب، فضلا عن الوفاة المبكرة.

وقال أستاذ ومؤلف الدراسة في المدرسة النرويجية لعلوم الرياضة أولف إكيلوند، إنه من المهم بالنسبة لكبار السن، الذين قد لا يكونون قادرين على القيام بالكثير من النشاط المعتدل، فمجرد التحرك وإجراء أي نشاط، يكون له تأثير قوي ومفيد.

وأضاف أستاذ النشاط البدني ونمط الحياة وصحة السكان في جامعة سيدني، إيمانويل ستاماتاكيس، الذي لم يشارك في الدراسة، أنه ينبغي إعادة تنظيم الحركة في حياتنا اليومية.

يذكر أن الدراسة الحديثة تضمنت مراجعة لثماني دراسات، شملت مجموعه أكثر من 36000 شخص، بمتوسط عمر يناهز 63 عاما، وتمت متابعة المشاركين لمدة من 5 إلى 6 سنوات، تم خلالها تسجيل 2149 حالة وفاة.

أخبار قد تعجبك