كافيه البنات
زينة عاشور ودينا الشربيني وشيرين رضا

حالة من الجدل صاحبت "يوم تلات"، أحدث أغنيات الهضبة عمرو دياب التي طرحت صباح اليوم، ضمن ألبومه الجديد "أنا غير"، إذ جاءت الأغنية بطابع مختلف عن الأغنيات التي اعتادها محبو عمرو منه، ووصفت حيرة الهضبة في حب 3 فتيات، السمراء و"البيضا أم الخدود حمرا" و"أم روح حلوة"، ليكمل حيرته بـ"كلهم حلوين جننوني".

وصف البعض الأغنية بأنّها تلخص حياة الهضبة، وانتشرت كوميكسات على مواقع التواصل الاجتماعي، بصور لزوجته زينة عاشور مكتوبا عليها "اعشق السمرا"، وطليقته الفنانة شيرين رضا بـ"البيضا أم الخدود حمرا"، والفنانة دينا الشربيني بـ"أم روح حلوة".

 

شباب: الروح الحلوة تكسب.. بنحب الدلع والهزار ومش مهم الشكل

أغنية الهضبة الجديدة جاءت معبرة عن بعض الشباب، الذي يحتار حين يقرر الارتباط بفتاة، فـ"محمد سيد" وهو شاب عشريني، اختار الانحياز للهضبة عمرو دياب موضحا أنّ "الروح الحلوة" تكسب: "هتفضل العمر كله معاك، أي حاجة تانية مش مهم، تبقى روحها خفيفة متتقفلش من أي حاجة، ومش كل شوية زعل".

يرى سيد أنّ الهضبة نفذ وصيته بارتباطه بدينا الشربيني: "عمرو دياب من ساعة ما ارتبط بدينا الشربيني وهو شكله بيصغر أكتر وبيحلو، لكن لو ارتبطت ببنت جميلة بس نكدية هتستفيد إيه".

"البنت الفرفوشة رزق".. هكذا جاء اختيار الشاب العشريني معتز حسن، الذي انحاز للفتيات من أصحاب الروح الحلوة، غير آبه بجمال الفتاة: "أي بنت روحها حلوة هتخليني أشوفها حلوة.. الجمال الحقيقي في الروح، زي ما قال عبدالوهاب عشق الجسد فاني إنّما الروح باقي".

وعن الفتيات ذات الملامح الجميلة، يرى صاحب الـ26 عامًا أنّ "الجمال والحلاوة مسيرها هتيجي يوم وهنزهق منها، إحنا كرجال بنحب التجديد دايمًا".

"مش مهم الجمال سواء حلوة أو سمرا.. الجمال كله في الروح".. هكذا اتفق الشاب الثلاثيني شريف يحيي مع سابقيه، في انجذابه نحو الفتيات: "بنحب البنت اللي دمها خفيف واجتماعية وتحب الهزار، مش كل شوية زعل ونكد، أيًا كان شكلها بقى إيه".

نسب مئوية أعطاها عمرو حسن صاحب الـ25 عامًا، للفتيات الثلاث: "الحلوة هتاخد 60%، وصاحبة الروح الحلوة 30%، أما البنت السمرا 10%" هكذا عبر الشاب العشريني عن انجذاب للشباب حسب ملامحهن ومظهرهن. 

وشبّه حسن بعض الفنانات حسب كل فئة: "البنت السمرا زي دينا الشربيني.. والحلوة زي هبة مجدي، ورضوى الشربيني.. أما الروح الحلوة أكيد هتكون زي ياسمين عبدالعزيز".

فتيات: اللي يقول الروح الحلوة كداب.. الولاد بيحبوا الشكل

استمعت الفتاة العشرينية هيام محمد، للأغنية الجديدة رغم اختلافها مع كلماتها التي وصفتها بـ"الغريبة"، لكنها رأت أنّ الشباب ينجذبون للفتاة صاحبة الملامح الجميلة حتى وإن كانت صفاتها سيئة: "بيحبوا الشكل ودي أكتر حاجة بتجذبهم".

وعن الروح الحلوة فوصفتها الشابة العشرينية بـ"الكذبة"، قائلة إنّ الشباب لا ينجذبون لصاحبات البشرة السمراء: "البنت لو روحها حلوة وشكلها وحش الولاد مش هينجذبوا ليها".

الأمر ذاته اتفقت عليه ندى أحمد، التي أكدت أن كل ما ينجذب إليه الشباب هو الفتاة الجميلة الأنيقة في ملابسها ومظهرها: "الولد يحب البنت اللي يمشي يتباهى بجمالها.. لكن اللي روحهم حلوة والبنات السمرا للأسف معظمهم بيبقوا محل تريقة من شباب كتير".

أخبار قد تعجبك