كافيه البنات
هنا شيحة وأحمد فلوكس

"انفصلنا فعليًا منذ 3 أشهر، ولم تزعجني الأحاديث حول الانفصال"، عبارة حسمت بها الفنانة هنا شيحة حقيقة علاقتها بزوجها الفنان أحمد فلوكس، بعد محاولات عدة للتكتم على الخبر من قبل الثنائي، نافيين وجود خلافات أو اضطرابات في علاقتهما رغم انتشار الشائعات التي لاحقتهما في أكثر من مناسبة، لتؤكد وقوع الانفصال بشكل فعلي.

وقالت هنا في تصريحات لـ"الوطن"، إنها لا تزعجها الأحاديث، بالإضافة لاستعدادها لتصوير دورها في مسلسل "نصيبي وقسمتك"، مع المخرج مصطفى فكري، وتأليف عمرو محمود ياسين.

يرصد "هُن" كيف كانت علاقة الثنائي أحمد فلوكس والفنانة هنا شيحة في الـ3 شهور الماضية، عبر عدة مشاهد.

المشهد الأول: إلغاء المتابعة 

واقعة إلغاء متابعة الثنائي "فلوكس" و"شيحة" لبعضهما البعض، عبر موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام" لم تك الأولى، بل سبقتها مرتان ماضيتان: كانت الأولى في أكتوبر 2018، والثانية في مارس الماضي، ورغم محاولة الثنائي نفي الواقعة، إلا أن تكرارها لأكثر من مرة جعل الجمهور يشعر بأن إلغاء المتابعة بين الطرفين مقصودا، ولم يكن محض الصدفة، لتتكرر مجددًا في 24 أبريل الماضي.

المشهد الثاني: ظهور كل منهما بمفرده في أكثر من مناسبة

ظهر فلوكس بدون هنا حينما كان يقدم التعازي للفنان هشام عباس في وفاة والدته فادية الجيوشي، ليغادر بعد انتهاء قراءة بعض آيات القرآن الكريم، ما أثار الجدل حول انفصاله عن زوجته، خاصة أنهما يظهران سويًا في مختلف المناسبات الاجتماعية، آخرها معرض الفنان التشكيلي أحمد شيحة والد "هنا" في بداية الشهر الجاري.

المشهد الثالث: عودة المتابعة مجددًا

عاد كلا من الفنان هنا شيحة، وزوجها أحمد فلوكس، لمتابعة بعضهما البعض، مايو الماضي، عبر موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، بعدما ألغيا المتابعة مؤخرا.

المشهد الرابع: أول عمل فني بعد شائعات الانفصال

بعد شائعات متكررة حول انفصال الثنائي ظهرا في مسلسل "بدل الحدوتة 3"، الذي دخل ضمن السباق الرمضاني، ضمن أحداث الحلقة 18، ليعتبر أول عمل فني يجمع بينهم مجسدين شخصية حبيبين مشهورين على مواقع التواصل الاجتماعي، يدعون بـ"تيكو وريكو"، وذلك في 23 مايو من العام الحالي.

المشهد الخامس: تهنئته على فيلم الممر

حرصت هنا على تهنئة فلوكس، 3 يونيو الماضي، على مشاركتة في فيلم "الممر"، من خلال حضور العرض الخاص للفيلم، ونشرت عبر حسابها الشخصي على "إنستجرام" البوستر الدعائي للفيلم، مُعلقة: "شكراً علي أول فيلم حربي مصري حقيقي.. فيلم يخليك تفهم يعني إيه وطنية، وحب الوطن.. محتاجين أفلام أكتر تحكي عن تاريخنا الحربي بشكل حقيقي زي ده إنتاج ضخم يحترم المشاهد".

المشهد السادس: صورة لعائلة "شيحة" بدون فلوكس

نشرت هنا، 9 يونيو، عبر صفحتها الشخصية على موقع "إنستجرام"، عددًا من الصور التي تجمعها بعائلتها غاب عنها فلوكس، بصحبة شقيقاتها الثلاث: حلا، رشا، ومايا، فضلًا عن صورها مع أبنائها ووالدها، ووالدتها، مُعلقة: "العيلة أولًا". 

ولم تشارك هنا بصورة واحدة، مع زوجها الفنان، الأمر الذي أثار تساؤلات البعض حول علاقتهما، حيث علقت إحدى المتابعات: "فين أحمد؟"، في حين أضافت الأخرى: "ليه مبقاش فيه صور مع أحمد؟". 

يذكر أن أحمد فلوكس وهنا شيحة، تزوجا منذ عدة أشهر، وانتقلا للعيش معًا بالقصر الذي جهزه فلوكس ليكون عش الزوجية لهما بإحدى المناطق الراقية بمدينة الشيخ زايد.

أخبار قد تعجبك