رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

أخبار من الوطن نيوز

سيدة بريطانية تفقد بصرها لاستحمامها بالعدسات اللاصقة

كتب: الوطن -

09:14 ص | السبت 20 يوليو 2019

عدسات لاصقة

أصيبت امرأة بريطانية بالعمى في إحدى عينيها بعد استحمامها، وهي ترتدي عدسات لاصقة، بسبب عدوى نادرة، ورغم معالجة المرأة إلا أنها لم تستعد نظرها.

وقال مركز السيطرة على الأمراض في إنجلترا، إن العدوى ناتجة عن التخزين غير السليم للعدسات اللاصقة أو التعامل معها في التطهير.

وتوجهت المرأة، البالغة من العمر 41 عاما، إلى عيادة طب العيون وهي تعاني من الألم المتقطع والرؤية الضبابية والحساسية للضوء في عينها اليسرى لوقت طويل، وقالت لأطباء العيون إنها تضع العدسات اللاصقة اللينة شهريا، وأنها استحمت وسبحت وهي ترتديها، بحسب "سكاى نيوز عربية".

ووجدت المريضة صعوبة في فتح عينها اليسرى، أثناء فحصها، حيث تبين احمرار في الملتحمة، وكانت درجة الرؤية في عينها 20/20، أما في عينها اليسرى فوصلت دقة الرؤية إلى 200/20، ولم تستعد الرؤية في عينيها اليسرى، بسبب ندبة القرنية الكثيفة المركزية وإعتام عدسة العين.

وبعد مرور 12 شهرا من مراجعة المريضة لعيادة العيون، تم إخضاعها للعلاج، وتحسنت حدة البصر لديها بعد العملية الجراحية إلى 80/20 مع استمرار شعورها بعدم الارتياح في عينها اليسرى، وشخص الأطباء حالة المرأة بأنها "التهاب القرنية"، وهي عدوى تهدد الرؤية وتزداد عند مستخدمى العدسات اللاصقة ويحدث بسبب أميبا مجهرية وحيدة الخلية تسمى "شوكميبة".

وتنتشر هذه العدوة بشكل واسع في البيئة المحيطة وتتواجد في المياه في الطبيعة والمياه المعالجة في البرك والحمامات المدفأة، والتربة، والهواء في أبراج التبريد أو التدفئة أو أنظمة التكيف والتهوية، أنظمة والصرف الصحي، وأنظمة توزيع مياه الشرب وخاصة في رؤوس الدش والحمامات.

وقالت وكالة الصحة الفيدرالية، إن هذه العدوى نادرة، حيث تشير التقديرات الحالية إلى أنها تصيب واحد إلى اثنين لكل مليون مستخدم للعدسة اللاصقة، ومن المرجح أن تصيب الذين يقوموا بتخزين عدساتهم أو تطهيرها بطريقة غير صحيحة، كما أن الذين يسبحون فى أحواض الاستحمام الساخنة أو الاستحمام أثناء ارتداء العدسات هم أيضا أكثر عرضة للإصابة بالعدوى.