كافيه البنات
وائل كافوري وطليقته

تفاصيل جديدة شهدها طلاق المطرب اللبناني وائل كفوري لزوجته أنجيلا بشارة، إذ كشف محاميها الخاصة أشرف الموسوي، أنها بدأت في اتخاذ إجراءات التقاضي ضد "كافوري" التي تتعلق حول النفقة الخاصة بابنتيه "ميشيل وميلانا".

فكشف "الموسوي" في تصريحات، أن موكلته أنجيلا بشارة، ستذهب اليوم، إلى النيابة العامة الاستئنافية في جبل ​لبنان​، لرفع دعوى جزائية ضد طليقها وائل كفوري، وذلك لإهماله في القيام بواجباته تجاه عائلته، وفقًا لما تنص عليه المادة 501 من قانون العقوبات في لبنان.

وأوضح "الموسوي"، أنه يجري الترتيبات القضائية والمالية لإنصاف أولاد موكلته طليقة وائل كفوري، فالظروف المعيشية في لبنان صعبة، إذا ما قورنت بالقوانين المعمول بها.

وكان الفنان اللبناني وائل كافوري أعلن عن طلاقه لزوجته أنجيلا بشارة، منذ ما يقارب الأسبوعين، ومن ثم انتشرت الأخبار حول نية طليقته للجوء إلى جمعية حقوق المرأة المناهضة للعنف الأسري لرفع دعوى ضده، والكشف عن تفاصيل علاقته بها.

وبحسب صحيفة "النهار اللبنانية"، أن وائل كافوري تمكن من استصدار تبليغ من قاضي الأمور المستعجلة بمنع "بشارة" من نشر أي تفاصيل خاصة تتعلق بحياتهما الزوجية، وبلغت به بالفعل.

وذكرت الصحيفة اللبنانية أن "أنجيلا" لا ترغب بنشر أي شيء يتعلق بحياتها الزوجية مع "وائل"، ولا بنشر أي تصريح يسيء إلى صورته كفنان محبوب، لأنه يبقى في نظرها والد ابنتيها، كما سيكون الرد على كل ما يتعلق بقضية الطلاق عبر وكيلها المحامي أشرف الموسوي.

ويذكر أن الطلاق بين وائل وأنجيلا، وقع عام 2018، ولأن الزواج بينهما مدني فجرت مراسم إنهائه بصورة طبيعية، إلا أنه تم الإعلان عنه قبل أسابيع قليلة.

أخبار قد تعجبك