كافيه البنات
ياسمين صبري

عادت الفنانة ياسمين صبري مُجددًا لإثارة الجدل، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، من خلال صورة جديدة، نشرتها عبر حسابها الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام". 

فبدون تعليق، أو منشور ترفقه الفنانة مع الصورة، أثارت غضب العديد، فظهرت الفنانة، من الخلف، دون الكشف عن وجهها، بفستان أنيق منقوش، بالورود، مع تسريحة شعر انسيابية، وهي تقف أمام بعض التماثيل التي تشبه "بوذا"، حيث باتت وكأنها تلعب اليومجا أمام التماثيل. 

الأمر الذي أثار الجدل حولها، بسبب إطلالتها أمام التمثال، ورفعها ليديها، التي تشابهت مع معتقدات البوذية. 

فعلق أحد الرواد: "إنتم رجعتوا تعبدوا الأصنام تاني ولا إيه"، وأضاف الأخير: "هو في إيه، إيه لازمتها الصورة دي، وقدام تمثال بوذا". 

والعديد من التعليقات التي حملت بطياتها موجة غضب من المتابعين. 

وكانت الفنانة الشابة، أثارت أزمة مؤخرًا، بسبب صورتها أثناء إحدى وضعيات اليوجا، والتي ظهرت من خلالها، وهي تقف على رأسها، وعلق أحد الأشخاص، قائلا إنه كان يمارس تلك اللعبة عندما كان عمره 6 سنوات، فردت أنها متأكدة أن هذا سبب إصابته بمتلازمة داون، ما سبب إثارة الجمهور الذي هاجمها بشدة في التعليقات لسخريتها.

أخبار قد تعجبك