أخبار تهمك

شارك المجلس القومي للمرأة، ممثلًا للمرأة المصرية، في أعمال الدورة الثانية عشر، لمؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بالأمم المتحدة.

ومثل المجلس في الاجتماعات النائبة الدكتورة هبة هجرس عضوة المجلس، مقررة لجنة المرأة ذات الإعاقة والخبيرة الدولية في مجال الإعاقة.

وشاركت في الاجتماعات عدد كبير من الوزراء والشخصيات رفيعة المستوى ممثلين لوفود من معظم دول العالم، وأكدت النائبة الدكتورة هبة هجرس أن اجتماعات الدورة الـ12 ناقشت موضوعات هامة من بينها الرقمية وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات لتمكين الأشخاص ذوي الإعاقة وإدماجهم، و الإدماج الاجتماعي والحق في أعلى مستوى من الصحة يمكن بلوغه، وإشراك الأشخاص ذوي الإعاقة في المجتمع من خلال المشاركة في الحياة الثقافية والترفيه والتسلية والرياضة.

وأشارت "هجرس"، إلى أن مشاركة المجلس القومي للمرأة في الاجتماعات تأتي ضمن جهود المجلس للاستفادة من التجارب العالمية في مجال دمج المرأة المصرية ذات الاعاقة في مجالات الحياة المختلفة وسبل دعم قضاياها واطر حل مشكلاتها .

كذلك عرض تجربة المجلس الرائدة في دمج المرأة ذات الاعاقة بداية من وجود سيدة ذات إعاقة في عضوية مجلس ادارته مرورًا باستحداث لجنة ضمن لجانه الرئيسية تعنى بدعم قضايا المرأة ذات الاعاقة وهى لجنة المرأة ذات الإعاقة كذلك تخصيص كرسي لسيدة أو فتاة ذات إعاقة في مجلس إدارة كل فرع من فروع المجلس بالمحافظات وصولا إلى إطلاق العديد من المبادرات الجادة وانجاز الكثير من الخدمات لصالح هذه الفئة.

أخبار قد تعجبك