علاقات و مجتمع

كتب: الوطن -

11:41 م | الأربعاء 05 يونيو 2019

لم تتخيل الفتاة الأردنية بأن مظاهر الفرحة التي حلت بمنزلها مع حلول أول أيام عيد الفطر المبارك، تتبدل إلى مشاهد من الفزع والمشاجرة مع شقيقها تنتهي بطعنها بآلة حادة، وتصبح راقدة في غرفة بالمستشفى.

وبحسب ما ذكره موقع "سيدر نيوز"، فإن شاب أردني طعن شقيقته بآلة حادة، داخل منزلهما الواقع بالضواحي الشرفي في العاصمة الأردنية عمان، بسبب اتصالها بأحد أخوالها وتهنئته بأول أيام عيد الفطر المبارك.

وكان الشاب قد حذر شقيقته من التحدث مع أعمامها وأخوالها، والسلام عليهم عندما يزوروهما في العيد، لكنها لم تستمع لحديثه واتصلت بأحد أخوالها، ليعتدي عليها شقيقها بآلة حادة.

ونقلت الفتاة إلى المستشفى وخضعت لعملية جراحية، حيث وصفت حالتها بالحرجة، واعتقلت الشرطة الأردنية شقيقها.

أخبار قد تعجبك