امرأة قوية
تخرج عن المألوف.. سعودية تؤسس فريق للجري بين النساء والرجال في الشوارع

في مشهد غير مألوف على المجتمع السعودي، حيث أسست "نسير" في العام 2013 فريق جري للنساء والرجال معًا، رغم بعض القيود التي مازالت تحكم النساء في المملكة العربية السعودية، لكن لا يوجد قانون يمنعهن من الجري في الأماكن العامة.

وأجرت "بي بي سي"، تقريرًا حول مشاركة السيدات في فريق الجري، بالإضافة إلى الحديث مع "نسير" مؤسسته.

تقول نهى أحمد، إحدى المتدربات في الفريق، بأنها من وقت انضمامها في فريق الجري وهي تشعر بتغيير 180 درجة في حياتها، فهي ترى بأن المرأة السعودية أصبح لها فرص أفضل من الرجال في المجال الرياضي، كما أنه صار يوجد اهتمام كبير للمرأة السعودية.

بينما ذكرت أسماء السيد، وهي عضوة أيضًا بالفريق، أنه منذ انضمامها كانت تشعر بشيء من الغرابة نظرًا لأن رياضة الجري كانت غير مألوفة في المجتمع السعودي: "حاليًا بالجري تنسى العالم والدنيا.. وتستمعي بالجري".

وتأمل "نسير" مؤسسة الفريق بمشاركة عدد كبير من المرأة السعودية في نشاطات ومسابقات أكثر: "أحب أن تستغل المرأة هذه الفرص وتستعد لها جيدًا كل الأشياء متاحة لكنها تحتاج إلى القليل من الجهد ولا تيأس وأن تعرف أنها ستنجح".

أخبار قد تعجبك