كافيه البنات
شيخ الحارة

"وحياة النبي يا بسمة لتقولي الحقيقة، لو مكنتش أنا في حياة ريم البارودي كنتي هتجبيها هنا تقعديها وتسأليها".. كانت هذه الكلمات التي وجهها الفنان أحمد سعد للإعلامية بسمة وهبة في برنامجها "شيخ الحارة"، المذاع عبر فضائية "القاهرة والناس"، وأجابته وهبة: "لو كانت ريم البارودي هي ريم البارودي دلوقتي، أو سوبر سوبر ستار، ومعندهاش مشكلتك أو مشكلة زيها مكنتش هجيبها، لأني بجيب الناس اللي عندها إثارة للجدل، بيتعرض عليا نجوم كبار جدًا بس بيكونوا مسالمين أوي ومعندهمش أي حاجة خالص، فبقول لفريق إعدادي يا جماعة طب وهنعمل بيهم إيه".

اعترفت وهبة في هذه الحلقة بأنّ برنامجها يهدف لإثارة الجدل، وأنّ من يظهر فيه يتسبب في إثارة الجدل بالمجتمع العربي، ما تسبب في إيقاف البرنامج بواسطة نقابة الإعلاميين، بسبب ما شهدته حلقات البرنامج، خاصة حلقة الفنان ماجد المصري.

وترصد "الوطن" أبرز الحلقات المثيرة للجدل في برنامج "شيخ الحارة":

جوازة وطلاق أحمد سعد وسمية الخشاب

"طلاق ثم زواج ثم طلاق".. قصة بطلها الفنان أحمد سعد، الذي أصبح حديث الفضائيات بعد طلاقه من الفنانة ريم البارودي، ثم زواجه بالفنانة سمية الخشاب، وصولًا لإعلانه طلاقهما عبر "فيس بوك".

حلّ سعد ضيفًا على بسمة في "شيخ الحارة"، مبديًا ندمه على زواجه من ريم البارودي وسمية الخشاب، ومبديًا أسفه على سوء اختياراته لزيجاته، وسوء اختياره لأخبار تنشر يوميا سيئة عنه: "فعلا دي حاجات غريبة أنا عملتها، وأنا دلوقتي أحسن ومعايا ربنا ومعايا فني".

وزاد سعد: "مش ندمان على اللي فات، اللي فات بيعلمني وبيديني دفعة للأمام، بس زعلان إنّ حياتي مكانتش ماشية بشكل طبيعي، مع إنّي شخص طبيعي، أنا بحب الناس جدا وبحب الخير للناس".

بدورها، فتحت الخشاب النار على سعد عبر "شيخ الحارة"، وصبّت جام غضبها عليه قائلة: "ما تقعد في حتة بقى، ده واحد مشافش الخير إلا على إيدي، وعاوزة أقوله ماما مش مسمحاك على فكرة، هو لما يعرف رسالة ماما مش مسمحاك دي هينهار".

قالت الخشاب إنّ سعد كان "مشحونا منها" بسبب رفضها الجلوس معه في شقته بالتجمع الخامس، بعد أنّ أصرت على الجلوس في منزل أسرتها، رغم أنّه كان يعيش معها في شقة والدته، مضيفة: "أحمد سعد راجل ودني، الناس قالوله ليه تسيب بيتك وتروح لبيتها هي وكده".

وأضافت الخشاب: "اتفاجئت إنّ بيته إيجار، ومكانش قايلّي إنّه إيجار، عرفت من البواب بالصدفة إنّه إيجار، فسبته تاني ورحت عند بيت أسرتي، عشان كل إخواته كان معاهم مفتاح شقته، وأنا مش عايشة في لوكاندة". وتابعت: "اتجوزت سعد وهو مش حيلته حاجة، الناس اللي حواليا كانوا بيشتغلوه، كانوا بياخدوا فلوسه".

زادت الخشاب أنّها دفعت نصف ثمن السيارة التي اشتراها، ومعها ما يُثبت ذلك، ولم يكن هذا في يوم عيد ميلاده كما ذكر أو كانت هدية له، مستطردة: "هو أنا مليارديرة عشان أجيب عربيات في أعياد الميلاد، أنا قلتله هدفعلك نص فلوس العربية، ولما يكون معاك فلوس ابقى غيرلي عربيتي، مش هنقعد نخترع في كلام وخلاص".

وكشفت الخشاب حقيقة سرقتها لحن أغنية "قلبي يا ناس" من طليقها الفنان سعد، وتسجيلها باسم "سوكة" في الشهر العقاري، موضحة أنّها لم تسرق لحن الأغنية كما ادعى طليقها، بل كانت الأغنية فكرتها سواء كلمات أو ألحان، وسعد ساعدها فيها فقط.

وأوضحت الخشاب: "أنا من الأغنية دي كنت عاوزة أعبر عن الحالة اللي أنا كنت عايشة فيها، كنت فعلا في مأساة، شغالة دكتورة ومديرة أعمالة وطباخة وخدامة"، لافتة إلى أنّ الشاعر هشام صادق شاهد على أنّ اللحن من ألحانها هي وليس ألحان أحمد سعد: "أنا مش بسرق لحن حد، ولا بسرق أي شيء من حد، أنا بخاف ربنا جدا".

وقالت الخشاب إنّ عدد الأشخاص الذين باركوا لها بعد طلاقها من سعد كبير جدًا، مضيفة: "ده محدش باركلي بعد ما اتجوزته بس باركولي بعد الطلاق، وصلتني تهاني كثيرة على السوشيال ميديا بعد طلاقي".

وأكملت الخشاب: "عمري ما دخلت عنده على السوشيال ميديا، هو أصلا مش بيفرق معايا، لأن كتر القسيّة يعلم الجفا"، موضحة أنّه كان يريد العودة لها بعد الطلاق لكنها رفضت.

وتابعت: "اللي حوالين سعد بيغرقوه بس خليه يغرق، كلامه كله مفيهوش عقل، محدش كده يقف جنبه يقوله بس يا حبيبي عيب الكلام ده"، موضحة أنّ سعد طلقها غيابيًا بالفعل، لكن بعد أنّ رفعت دعوى قضائية للطلاق منه في 28 مارس 2019.

وكشفت الخشاب عن سر خطير تعليقًا على تصريحات طليقها في "شيخ الحارة"، بأنّ "الست اللي تتجوز راجل ولو يوم واحد وتطلع تتكلم عنه بشكل غير لائق تبقى مش تمام"، قائلة: "يعني هو اللي قاله هو اللي راجل تمام؟، إيه كمية التناقض دي، إيه الكذب والادعاءات وإيه الظلم ده، هو ينفع واحد يتجوز واحدة ويطلع يطلع فيها كل العبر، لازم هو اللي يبقى راجل تمام الأول".

وأكدت الخشاب أنّ طليقها شرع في قتلها خلال فترة زواجهما، كما تسبب لها في عاهة مستديمة، إذ ظلّ يضربها في منطقة الطحال ما تسبب في انفجاره، ورغم ذلك رفضت الإبلاغ عنه: "سُئلت عما حدث فوجدت أنّه قد يتسبب له في السجن 7 سنوات".

وتابعت أنّ تصريحات طليقها لـ"شيخ الحارة" كانت تمثيل، موضحة أنّها لم تُسيئ إليه خلال حوارها مع الإعلامي عمرو أديب، واكتفت بقولها "الطلاق رزق"، مضيفة: "ولحد الآن بقول الحمد لله على طلاقي منه".

وأوضحت الخشاب أنّ حياتها كانت مُعرضة للخطر مع سعد، وتعتبر أنّ التعاسة والبؤس أقل شيء شعرت به خلال وجودها معه، مستطردة: "هو كان عنده ظروف زي ما طليقته ريم البارودي ما قالت، وكان عاوز حد يقف جنبه، بس حياتي كانت في خطر معاه".

وعلقت الخشاب على تصريحات طليقها الفنان أحمد سعد، التي قال فيها إنّها رفضت منحه الشقة الخاصة به والتي دفع أموالها من ماله الخاص وكتبها باسمها، قائلة: "هو بيكذب على طول، هو أصلا معندهوش دفتر شيكات، وقالي أنا بخاف أكتب شيكات".

وأضافت الخشاب أنّ سعد اشترى سيارة لأم أولاده بالتقسيط وكتب على نفسه شيكات، لكن صاحب المعرض لم يجد في رصيده البنكي ما يُسدد الشيكات وأخد رفضا عليها: "البنك عملّه بلاك ليست، فمعرفش يطلع دفتر شيكات، جه بقى بعد ما ضربني بيقولي انقلي الشقة باسمي وأنا هكتبلك الشيكات، قولتله لأ، أنا دافعة في الشقة أكتر ما هو دفع، وبعدين هاخد شقته ليه، هو أنا ناقصني بيوت، أنا واخدة فيلا في المنطقة اللي هو واخد فيها الشقة 6 أضعاف شقته، أنا كمان عندي بيوت والله ما أعرف عددها".

وواصلت: "أنا هدفع فلوس الشقة واديهاله ليه هو أنا هبلة، أنا اديته الفلوس اللي دفعها في الشقة"، وأظهرت ما يُثبت إعطائها الأموال التي دفعها في الشقة لطليقها.

وفاء عامر تكشف سرا خطيرا عن ريم البارودي في "شيخ الحارة"

كشفت الفنانة وفاء عامر، عن حقيقة محاولة زميلتها الفنانة ريم البارودي، الانتحار بعد طلاقها من الفنان أحمد سعد، إذ زعم الشخص الذي يحمل اسم برنامج "شيخ الحارة"، أنّ وفاء كانت مرافقة لريم في المستشفى بعد محاولتها الانتحار، عقب زواج سعد بالخشاب، لترد عليه وفاء بـ"أنت قليل الأدب".

وقالت وفاء إنّها لا تعرف إنّ كانت ريم أقدمت على الانتحار أم لا، لكنها زارتها في المستشفى، بعد انفصالها عن الشخص الذي كانت تحبه، وأضافت أنّها ذهبت لافتتاح فيلم أحمد سعد "على وضعك" بصحبة ريم، وخرجنا بعدها أنا وأحمد سعد وريم البارودي في أحد أماكن التجمع الخامس بهدف الإصلاح بينهما، وفوجئت بزواج سعد بسمية الخشاب.

جوازة وطلاق ياسمين الخطيب وخالد يوسف

كانت العلاقة بين الإعلامية والفنانة ياسمين الخطيب والمخرج خالد يوسف محور حلقة أخرى من "شيخ الحارة"، إذ كشفت الخطيب عن تفاصيل زواجها من يوسف الذي وصفته بـ"اللعنة"، وذكرت مرارًا وتكرارًا أنّها كانت مرحلة "لا تتشرف بها" على الإطلاق.

وأضافت الخطيب أنّها لا تعتقد أنّ صورها التي تنشرها على مواقع التواصل الاجتماعي تُثير الجدل: "أنا مش بتصور بمايوه ولا بهوت شورت".

وأوضحت أنَّ ملابسها مناسبة ولكل مقام مقال، وأنّها حين تظهر على التلفزيون ترتدي ملابس تليق به، والأمر ذاته في الندوات وغيرها من الحفلات.

ورفضت الخطيب الرد على أسئلة ما يُدعى "شيخ الحارة"، الذي ذكر أنّهاب أجهضت نفسها مرتين في زواجها الثاني، ومرة أخرى في زواجها الأخير، قائلة إنّ هذه الأمور شخصية للغاية ولا يجوز التحدث فيها.

وأرجعت الخطيب رفض يوسف الاعتراف بزواجهما، إلى ما أسمته "مواءمة عائلية"، قائلة: "دي مواءمات عائلية، هو الأحسن ليه يُشاع أنّ ما حدث بيننا مجرد علاقة أفضل من زواج، لأن الست هي اللي بتتضرر".

ماجد المصري والقشة التي قسمت ظهر البعير

قال المصري خلال إحدى حلقات "شيخ الحارة" في الدقيقة 13، أنّه تعرض لمقلب من أحد أصدقائه، الذي أخبره بأنّ هناك 3 فتيات يرغبن في التعرف عليه بصفته فنان مشهور.

وأضاف أنّ زميله حدد الموعد الثاني بعد منتصف الليل في ميدان روكسي، وبالفعل ذهب قبل الموعد بـ5 دقائق، وركبت الفتيات وكن يرتدين غطاء للرأس، وبعد التعارف طلب منهن خلع الغطاء، ليجد أنّهن أفريقيات، فبدأ بالصراخ "انزلي.. انزلي".

وقال الدكتور طارق سعدة رئيس اللجنة التأسيسية لنقابة الإعلاميين، إنّ مجلس النقابة قرر وقف بسمة وهبة مقدمة "شيخ الحارة"، المذاع عبر "القاهرة والناس"، بناءً على تقرير المرصد الإعلامي للنقابة، وما رصده من تجاوزات مهنية وأخلاقية في حلقة 19 مايو، التي استضافت فيها الفنان ماجد المصري، وخالفت ميثاق الشرف الإعلامي ومدونة السلوك المهني.

وأضاف سعدة في بيان له، أنّ الحلقة خالفت أيضًا قانون نقابة الإعلاميين رقم 93 لسنة 2016، الذي حظر ممارسة النشاط الإعلامي دون القيد في جداول النقابة أو الحصول على تصريح مزاولة مهنة، إذ أنّها لم تقنن وضعها مع النقابة وغير مقيّدة بأي من جداول القيد بها، كما أنّها لم تحصل على تصريح مزاولة المهنة، وفقا للمادتين 2&19 من قانون النقابة.

أخبار قد تعجبك