رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

صحة

"رمضان فرصتك".. خبير تغذية يوضح كيفية التخلص من العادات الغذائية السيئة

كتب: لمياء محمود -

09:46 م | السبت 04 مايو 2019

خبير تغذية يوضح كيفية التخلص من العادات الغذائية السيئة

"بطاطس مقلية وساندوتش برجر مع الكولا".. وجبة مفضلة لدى عشاق الطعام، حيث تأتي في المرتبة الثانية وتحتل البيتزا المرتبة الأولى، والتي تُعد جزءا أصيلا من النظام الغذائي اليومي للكثير من المصريين، وفي المقابل فهي كلها عادات غذائية سيئة للغاية تضر الجسم وتكسبه الوزن الزائد، بالإضافة إلى عدم الاستفادة بأي فيتامينات.

وأوضح الخبير الغذائي الدكتور مصطفى إبراهيم في حديثه لـ"الوطن"، إن الكثيرين يعتبرون الوجبات السريعة والأطعمة المشبعة بالزيوت والدهون بشكل عام هي شيء مهم ولا يتجزأ من أساسيات الحياة، ولكن شهر رمضان يعد فرصة ذهبية ومثالية لمن يريد التخلص من العادات الغذائية السيئة.

وقدم إبراهيم نصائح للإقلاع عن العادات السيئة "رمضان شهر الراحة"، ويجب أن يبدأ الأشخاص بترويض جسمهم بشكل تدريجي، عن طريق تقليل كميات الأكل والبدء في الإكثار من الخضراوات والألياف وهي عناصر مهمة للغاية للإحساس بالشبع والتعويض عن الاشتياق للأكلات الدسمة والمليئة بالدهون.

"البطاطس المقلية نبدلها ببطاطس في الفرن"، وأوضح إبراهيم أنه يمكن استبدال البطاطس المقلية، على سبيل المثال ببطاطس صحية عليها زيت زيتون وتترك في الفرن قليلا، أما عن اللحوم فينبغي أن يهيأ الشخص نفسيا أولا لتقبل فكرة استبدال اللحوم المصنعة بالصحية، عن طريق البدء في تناول اللحوم المشوية والتركيز عليها، وبالتدريج سيبدأ الجسم في التعود عليها وجعلها شيئا أساسيا بدلا من اللحوم المقلية.

وعن المشروبات الغازية والمنبهات، أكد "إبراهيم"، أن الأمر مسألة تعود خلال الشهر الكريم، فيمكن أن تستبدل المشروبات الغازية بالعصائر الطازجة مثل التمر الهندي الطبيعي وعصير البرتقال والكركديه والليمون بالنعناع والذى يعطى الجسم طاقة ونشاطا، ويجب الانتباه في المشروبات الساخنة بعدم الإكثار منها عن طريق تناول كوبين يوميا إما شاي أو قهوة أو بالتبديل بينهم، وعدم شربهم بعدم الإفطار مباشرة لتجنب الشعور بالحرقان وإنما بعد الإفطار بساعة ونصف على الأقل مع مراعاة أن يكون الفارق بين الكوبين 4 ساعات.

ونصح خبير التغذية بتناول الألياف والخضراوات والإكثار من شرب المياه بشكل دوري، فهي العنصر الرئيسي في التحكم في عملية الهضم والمسؤولة عن راحة الجسم، وتجنب المأكولات المالحة والمسبكة والنشويات التي تعد مصدر الخطر الرئيسي للجسم، وإنما يمكن استبدال الملح الكثير بالتوابل الأخرى، وبالنسبة للحلويات فإن التقليل من السكر هو شيء أساسي لتجنب الشعور بالإرهاق ويمكن أكل قطعة واحدة من الأطعمة السكرية.

وأوضح الدكتور "مصطفى" أن رمضان هو فرصة ذهبية للتعود على العادات الغذائية السليمة، وأهم شيء ينبغي فعله "متاكلش وتنام" لإعطاء الجسم فرصة للراحة وهضم الطعام وتجنب الشعور بالجوع والعودة لإدمان المأكولات السريعة والعادات الغذائية السيئة.