كافيه البنات
صورة أرشيفية

وضعت أم حديثة الولادة شروطًا لحماتها إذا رغبت في حمل حفيدتها، لقلقها الشديد بصحة ابنها، مستعينة برواد مواقع التواصل الاجتماعي، بعد اتفاقها مع زوجها لإفراط والدته في التدخين بشراهة.

وقرأت الزوجة البريطانية الآثار السلبية للتدخين السلبي وعن بقايا دخان التبغ التي يتركها الشخص المدخن بعد التدخين، والتي تظل عالقةً بالملابس والأثاث، وخطورتها الشديدة على الأطفال والرضع.

ولخصت الشروط التي وضعتها لحماتها في 3 طلبات، وهي بحسب موقع المجتمع الإخباري على الإنترنت" رديت" كالتالي:

- ضرورة الاستحمام قبل كل مرة تريد فيها الاقتراب من الطفل.

- تغيير ملابسها قبل كل مرة تريد فيها الاقتراب من الطفل.

- تنظف يديها بمطهر قوي، قبل أن تحمل الطفل.

وانقسمت ردود الأفعال ما بين مؤيدين لحق الزوجة في حماية ولدها والقلق على صحته بكونه حديث الولادة، موجهين النصح لها بأحقيتها في وضع حدود وقواعد وتطلب من حماتها الالتزام بها داخل منزلها، لكن عليها الحذر عندما يذهب المولود إلى منزل جدته، فيما رفض أخرين وضعها شروطًا لحماتها باعتبارها جزء من عائلتهم ولفت نظرها لحقيقة اقلاعها عن التدخين بطريقة غير محرجة ومهينة لها.

أخبار قد تعجبك