أم صح
ازاي تذاكرى لأبنك بالتابلت

"إحنا مش عارفين نذاكر لأولادنا في أولى ثانوي بسبب التابلت هما مش عارفين يتعاملوا يبقى إحنا اللي هنعرف!"، تخوفات طرحتها أمهات طلاب الصف الأول الثانوي مع اقتراب الامتحانات وشكاوى من عدم قدرتهن على المذاكرة مع أبنائهن.

تقول ماجدة طه، ولية أمر، أثناء حديثها لـ"هُن": "أذاكر مع ابني إيه هو أصلا مش عارف يتعامل مع التابلت يبقى هذاكر معاه إزاي"، مضيفة أنها اعتادت في السنوات الماضية مساعدة نجلها على المذاكرة ولكن هذا العام لم تتمكن من ذلك.

وتابعت: "مفيش حد فاهم حاجة وابني أصلا مش بيذاكر حاجة بحجة أن التابلت مش شغال يبقى هذاكر معاه إيه؟".

واستكملت ليلى طارق، ولية أمر طالبة بالصف الأول الثانوي: "إحنا محتاجين نفهم إزاي نتعامل مع التابلت علشان نساعد أولادنا في المذاكرة أو حتى علشان أعرف هو بيذاكر ولا".

ومع اقتراب الامتحانات تشعر بالقلق على مستقبل نجلتها قائلة: "أنا مش عارفة أتابع مذاكرتها لأني مش فاهمة حاجة في النظام الجديد باستخدام التابلت، محتاجين حد يفهمنا نذاكر إزاي مع أولادنا بالتابلت".

وفي السياق ذاته قال حسن شحاتة، خبير تربوي، إنه لا بد من عمل دورات تدريبية للأمهات في المدارس لتعليمهن كيفية التعامل مع التابلت، وتوفير مواقع لذلك.

وأكد أنه يجب أن تكون الأمهات على علم ودراية بأهداف العملية التعليمية وطريقة المذاكرة الصحيحة مع الأبناء، مضيفًا أنه يجب تدريب الأم على استخدام التابلت وكيفية التعامل مع بنك المعرفة.

وتابع أثناء حديثه لـ"هُن"، أنه يجب على الأم فهم أسئلة الكتاب المفتوح وذلك من خلال التواصل مع المدرسة، وعلى الآباء مراقبة ومتابعة الأبناء أثناء المذاكرة وتنظيم المواعيد وابعاث داخلهم التفاؤل والتفكير الإيجابي.

أخبار قد تعجبك