كافيه البنات
ميس حمدان

على أنغام موسيقى عربية وأجنبية، تقف فنانات داخل صالات رياضية أو أماكن مخصصة لتعلم مهارات الرقص بمختلف أنواعه، يتخذن خطوات محددة ويتفاعلن مع نمط الموسيقى المعزوفة حولهن تحت إشراف مدربين متخصصين بتلك الرقصات، تتنامى قدراتهن على أدائها بمرور الوقت، ليستطعن الرقص بمفردهن لاحقًا دون الاستعانة بمدربيهن، ويشاركن متابعيهن بمقاطع مصورة عبر حساباتهن بمواقع التواصل الاجتماعي.

مراحل متعددة مرت بها الفنانة الأردنية ميس حمدان خلال تعلمها رقصة الصالصا اللاتينية، وثقتها عبر حسابها الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، منذ بداية نشرها مقاطع فيديو من تدريبها في العام 2017 وحتى المقطع الأخير الذي نشرته قبل يومين، لتوضح تطور مستواها الذي اتسم بالسرعة والانطلاق في المقاطع الأخيرة.

وفي أكتوبر 2017، بدأت الممثلة ناهد السباعي أول تدريبات الرقص على العمود، وهو النوع الذي يمتزج فيه الرقص مع الجمباز، ونشرت صورة للتمرين الأول لها، لكنها بمرور الوقت تمكنت من أداء حركات أكثر صعوبة حظت بإعجاب الكثير من متابعيها عبر حسابها الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام".

وعلى عكس سابقاتها، بدأت الفنانة التونسية عائشة بن أحمد تعلم الرقص منذ الصغر، فكانت راقصة للباليه ثم التحقت بفرقة متخصصة في رقص "مودرن جاز"، لكنها اتجهت لعرض الأزياء والتمثيل فيما بعد، وظهرت في مقطع فيديو وهي ترقص برفقة الفنان خالد سليم داخل إحدى صالات الألعاب الرياضية، بمهارة فائقة.

 

 

أخبار قد تعجبك