رئيس التحرير:

محمود مسلم

رئيس التحرير

محمود مسلم

علاقات و مجتمع

كتب: نورهان نصرالله -

04:01 م | الأحد 24 مارس 2019

فنانات تعرضن للعنف

تقف أمام المرآة تتحس وجها، تبالغ في وضع مستحضرات التجميل، تحاول إخفاء آثار ضرب الليلة الماضية، التي قررت نسيانها واستئناف حياتها أمام دموع ووعود بعدم تكرار الأمر، لتكتشف أن المرة الواحدة أصبحت مرات متكررة والوعود كلها زائفة، ليكون الابتعاد وما تبقى لها من نفسها هو الخيار الوحيد.

لم يعد يقتصر العنف الأسري على السيدات الضعيفات بل طال أكثرهم جمالا ونجاحا وقوة، حتى الوسط الفني في مصر والعالم به عدد من التجارب المشابهة، وتعتبر شاهيناز ضياء الدين مطربة "ستار أكاديمي"، آخر الفنانات اللاتي تعرضن للضرب والإيذاء على يد أزواجهن، حيث نشرت، مساء أمس، صورة عبر حسابها على موقع التواصل الاجتماعى "فيسبوك"، تظهر فيها بأنف نازفة، متهمة زوجها بالاعتداء بالضرب عليها هي ووالدتها، ومنعها من الحصول على ابنها.

في عام 2010، تقدمت الفنانة إيمان العاصي ببلاغ إلى قسم شرطة الشيخ زايد تتهم زوجها باحتجازها والتعدي عليها بالضرب، وإجبارها على التنازل عن ممتلاكات قد أهداها لها في وقت سابق، وذلك بعد فترة قصيرة من زواجها واعتزالها الفن.

سبقتها الفنانة شيرين وتحدثت عن تعرضها للتعنيف من قبل زوجها المخرج السابق محمد أسامة، عندما حلت ضيفة على برنامج الإعلامية هالة سرحان، حيث كانت تختبئ في الدولاب هربا من الضرب، وهو نفس ما تعرضت له الفنانة الراحلة مريم فخر الدين على يد زوجها المخرج محمود ذو الفقار، فروت في حوار سابق لها أنه كان يضربها بقسوة بسبب غيرته الجنونية.

بينما كشفت الفنانة علا غانم أنها تعرضت للعنف الأسري، عند ظهورها كضيفة في برنامج "100 سؤال" مع الإعلامية راغدة شلهوب، حيث قام زوجها الثاني بضربها أمام بناتها، قائلة: "الأمر كان بمثابة كسر لأمومتي أمام بناتي، لذلك قررت أنفصل عنه تماما فلم أكن أفكر سوى في بناتي، ولم أرغب أن يشاهدوا ذلك مرة أخرى".

وأشارت "غانم" إلى أنها لم تكن المرة الأولى التي يعتدي عليها بالضرب، وفي البداية لم تتخذ موقف ضده لأنها لم تكن ترغب في الفشل بسرعة، ووجهت كلمة لكل سيدة تتعرض لذلك قالت: "هناك قرارات يجب اتخاذها حتى لو كانت ضد قلبها وعقلها، يجب أن تغادر فورا حتى لا تهد أبنائها".

وعلى الصعيد عالمى تعرضت مجموعة كبيرة من نجمات "هوليود" إلى العنف كان أبرزهم المغنية ريانا التي تعرضت للضرب المبرح على يد حبيبها المغني كريس براون، وواجه عقوبة الحبس بسبب ذلك، بالإضافة إلى آمبر هيرد التي تطلقت من زوجها الممثل جوني ديب بعد ضربه لها، ومادونا التي اعتدى عليها زوجها الممثل شون بين آنذاك، بالضرب.