هو
تعبيرية

كان الزواج عن حب ولكن تحول بعد ذلك إلى رغبة شهوانية يحاول الزوج إشباعها، فلم تتمكن "ميرنا.ط"، أن تستمر بعد زواج استمر عاما واحدا، واختارت بعد ذلك الطلاق من زوجها، الذي أدمن المنشطات الجنسية ومنعها من الإنجاب.

حياتها مع زوجها تحولت إلى جحيم بعد مرور شهر واحد على الزواج وتقول اثناء حديثها لـ "هُن"، "بعد مرور 3 شهور على جوازنا طلب مني مفكرش في الخلفة بحجة انه لسه مشبعش مني وعايز نقضى أطول فترة مع بعض قبل ما ندخل في هموم تربية الأطفال".

اقتنعت الزوجة بالحجج التي وضعها الزوج ليمنعها من الإنجاب ولكن تركها العمل جعلها ترجع مجددًا تحاول اقناعه ولكن كان الرد في هذه المرة صادم للزوجة، مضيفة: "لما فتحت معاه الموضوع تاني رد عليا قالي أنا متجوزتش علشان أشيل هم خلفة وأطفال".

وتابعت: "رفض فكرة الإنجاب وكمان بقى لازم ياخد منشطات وبيتحول بعدها لشخص زي المجنون تعبت منه علشان كده قررت الطلاق".

بعد رفض الزوج طلقها ووعده لها بالتفكير في الإنجاب مجددا جعلها تتراجع في قرار الطلاق ولكنها عادت إليه مجددا لعدم قدرتها على الاستمرار معه وخوفها منه أثناء العلاقة: "قررت أرفع قضية خلع لما رفض يطلقني علشان أحافظ على نفسي منه لأنه بسبب المنشطات اللي أدمنها اتحول لذئب وبقت المعاشرة بالعافية".

 

أخبار قد تعجبك